رقم الخبر: 263302 تاريخ النشر: أيلول 11, 2019 الوقت: 11:44 الاقسام: محليات  
سیناریو جديد لواشنطن وتل أبيب ضد طهران.. نتنياهو يلعب على ورقة النووي

سیناریو جديد لواشنطن وتل أبيب ضد طهران.. نتنياهو يلعب على ورقة النووي

تتعرض ايران في الوقت الراهن لحرب نفسية تشنها اميركا وأذيالها متمثلة بالصهيونية والدول الغربية، جاءت بعد أن أعلنت الجمهورية الاسلامية عن بدء تنفيذ خطوتها الثالثة من تقليص التزاماتها بالاتفاق النووي الذي لم تلتزم أطراف الاتفاق ببنوده.

في سياق هذه الحرب الناعمة ضد ايران، زعم رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو يوم الاثنين أن طهران تطور أسلحة نووية في موقع سري في آباده بإيران.
هذه هي المرة الأولى التي يحدد فيها رئيس وزراء الاحتلال الموقع المزعوم، الذي زعم إنه تم اكتشافه في مجموعة من الوثائق الإيرانية التي سبق أن حازتها إسرائيل وكشفت عنها العام الماضي.
وتابع نتنياهو تخرصاته قائلا: “أجرت إيران في هذا الموقع تجارب لتطوير أسلحة نووية”، مضيفا أنه يقع إلى الجنوب من مدينة أصفهان الإيرانية.
وأكمل افتراءاته قائلا بأن إيران دمرت الموقع عندما أدركت أن الكيان الصهيوني اكتشفه.
تصريحات نتنياهو جاءت بعد يوم من كشف رويترز أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية عثرت على آثار لليورانيوم في موقع آخر ولم تفسرها إيران بعد.
باتت الصورة جلية بشكل كامل التي دون أدنى شك تكشف عن تنسيق في الخفاء بين واشنطن وتل أبيب وبعض الدول الغربية لزيادة الضغوط على ايران وقلب الأمور ضدها خصوصا أنها كانت ملتزمة بجميع بنود الاتفاق النووي منذ توقيه حتى آخر رمق له، وبهدف تزييف الحقائق وتوجيه اتهامات مغرضة للجمهورية الاسلامية بشأن برنامجاه النووي السلمي، وتمليص اميركا والدول الغربية من عدم التزامها بالاتفاق النووي.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: نورنيوز
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/9466 sec