رقم الخبر: 263055 تاريخ النشر: أيلول 06, 2019 الوقت: 17:52 الاقسام: عربيات  
حماس: تصريحات نتنياهو في الخليل وهمٌ يبيعه للمستوطنين
جماهير غزة في جمعة" حماية الجبهة الداخلية"

حماس: تصريحات نتنياهو في الخليل وهمٌ يبيعه للمستوطنين

*الاحتلال يقتحم كوبر برام الله.. ويقمع فعالية سلمية بالقدس منددة بقتل النساء *أكثر من 400 عملية جهادية ضد العدو في الضفة خلال شهر آب *حنان عشراوي: استقالة غرينبلات بمثابة اعتراف بفشل" صفقة القرن"

وصف المتحدث باسم حركة" حماس" حازم قاسم تصريحات رئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو بأن مدينة الخليل ستبقى تحت سيطرة اليهود المحتلين للأبد وأنهم لن يخرجوا منها بـ"الهذيان".

وقال قاسم في تصريح صحفي إن "تلك التصريحات تشبه بالضبط الوهم الذي يعيشه الاستعمار في محاولته لإبقاء اغتصابه للأرض، موضحًا أن قادته كانوا دائما يحاولون بيع هذا الوهم لمستوطني الكيان كما يفعل نتنياهو اليوم".

وأضاف قاسم أن "كل التجارب ومنطق حركة التاريخ تجزم بأن هذا الوهم سيتبدد بنضال الشعوب، وهو ما سيحدث قطعًا في ثورة شعبنا ضد الاحتلال"، وشدد على أن "من سيبقى للأبد هو الشعب الفلسطيني، صاحب الأرض والحق، والاحتلال إلى زوال، وأضاف "إن تتبع خط سير ثورتنا الفلسطينية يدرك أننا أقرب من أي وقت مضى لإزالة الاحتلال".

وتابع قاسم"ليقول نتنياهو ما يريد ولينسج خياله ما استطاع من الخزعبلات لكن الكلمة الفصل لشعبنا والقرار الأخير لسواعد مقاومتنا المقاتلة".

وكان نتنياهو قال خلال اقتحام المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة الأربعاء:"إن الشعب اليهودي سيبقى في الخليل إلى الأبد"، على حد زعمه.

وادعى نتنياهو أنه "لم يأت لطرد أحد من المدينة، كما أن أحدًا لا يمكنه طرد اليهود منها".

الى ذلك أعلنت حركة "حماس" الخميس، أن 402 عملا مقاوما نُفّذ ضد الاحتلال الاسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة خلال الشهر الماضي، أسفرت عن مقتل 2 من جنود الاحتلال وإصابة آخرين.

الدائرة الاعلامية لحركة "حماس" أوضحت في تقرير نشرته أن أبرز علميات المقاومة خلال الشهر الماضي كانت عملية قتل جندي إسرائيلي ومحاولة أسره بالقرب من الخليل، وكذلك عملية التفجير النوعية التي قُتلت فيها مجندة إسرائيلية وأصيب اثنان من المستوطنين بالقرب من "مستوطنة دوليب".

وأشارت الحركة إلى عملية الدهس التي نفذها الشهيد علاء الهريمي قرب بيت لحم وأسفرت عن إصابة مستوطنين، إضافة إلى عملية الطعن عند بوابات القدس التي نفذها الشهيد مكافح الرومي.

ووفقا لتقرير الدائرة، نفذت المقاومة (4) عمليات طعن ومحاولة طعن أخرى، و(11) عملية زرع وإلقاء عبوات ناسفة محلية الصنع، وعمليتي إطلاق نار، وعملية دهس وعملية خنق.

كما شهد شهر آب/أغسطس الماضي تنفيذ المقاومة (25) عملية إلقاء زجاجات حارقة صوب آليات ومواقع الاحتلال العسكرية، فيما شهدت مناطق الضفة والقدس اندلاع (289) مواجهة وإلقاء حجارة أدت في مجملها لجرح (9) إسرائيليين.

وبحسب التقرير، شكلت المواجهات وإلقاء الحجارة نسبة 72% من مجموع أعمال المقاومة، فيما شكلت العمليات المؤثرة كإطلاق النار والدهس وعمليات الطعن ومحاولات الطعن وإلقاء العبوات الناسفة والزجاجات الحارقة ما نسبته 11% من مجمل أعمال المقاومة، وتوزعت النسبة المتبقية على المقاومة الشعبية لاعتداءات المستوطنين، والقيام بتظاهرات ومسيرات مناهضة للاحتلال والاستيطان في الضفة والقدس المحتلتين.

وبيّن التقرير أن محافظات القدس ورام الله والخليل كان بها أعلى معدل في عدد المواجهات وأعمال المقاومة بواقع (113،87،52) مواجهة لكل منها على التوالي، أي بنسبة قاربت 63% من مجموع محافظات الضفة.

من جانب آخر خرجت جماهير قطاع غزة مساء الجمعة، في فعاليات الجمعة الـ 73 لمسيرات العودة وكسر الحصار التي حملت اسم "حماية الجبهة الداخلية" شرق قطاع غزة.

وكانت الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار قد دعت جماهير الشعب الفلسطيني للمشاركة في فعاليات الجمعة الـ 73 لمسيرة العودة "مواجهةً للفوضى والتخريب، وتأكيدا على وحدة الصف الوطني".

وشددت على أن أمن غزة وحماية الجبهة الداخلية "خط أحمر لا يمكن لأحد تجاوزه".

وأكدت استمرار مسيرات العودة وكسر الحصار في قطاع غزة والتي "ستبقى شوكة في حلق الاحتلال، ورافعة للوحدة، وأداة للتعبير الجماهيري الواسع في مواجهة مخططات الاحتلال".

وانطلقت مسيرات العودة بـ30 مارس 2018، تزامنا مع ذكرى "يوم الأرض"، ودشّنت خمسة مخيمات مؤقتة على مقربة من السياج الأمني، الذي يفصل غزة عن باقي الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ومنذ انطلاق المسيرة استشهد 327 مواطنًا؛ منهم 16 شهيدًا احتجز جثامينهم ولم يسجلوا في كشوفات وزارة الصحة الفلسطينية، في حين أصاب الاحتلال 31 ألفًا آخرين، منهم 500 في حالة الخطر الشديد، وذلك في استهدافه المشاركين في المسيرة واعتداءاته الأخرى في القطاع.

بموازاة ذلك اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، صباح الجمعة، مواطنَين بعدما اقتحمت قرية كوبر شمال غربي رام الله وسط الضفة المحتلة، مع مواجهات شديدة مع المواطنين.

وأفادت مصادر محلية أن قوة كبيرة من جيش الاحتلال الصهيوني، اقتحمت صباحا قرية كوبر، وانتشرت في شوارعها، وسرعان من اندلعت مواجهات شديدة مع الشبان الذين تصدوا للقوة ورشقوها بالحجارة.

وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال أطلقت النار وقنابل الغاز دون الإبلاغ عن إصابات.

وتشن قوات الاحتلال عمليات اقتحام باستمرار في الضفة والقدس المحتلتين يتخللها مداهمة منازل واعتقال مواطنين وتخريب لممتلكاتهم.

كما أطلقت زوارق الاحتلال الاسرائيلي، النار، الجمعة، صوب مراكب الصيادين ببحر السودانية شمال غرب مدينة غزة. وتنفذ زوارق الاحتلال اعتداءات متواصلة على الصيادين ومراكبهم.

كذلك قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الخميس، وقفة منددة بقتل النساء بمنطقة "باب العامود" في القدس المحتلة.

وقالت مصادر محلية: إن قوات الاحتلال اعتدت على عدد من النشطاء المعتصمين على مدرجات باب العامود، وأجبرتهم على إخلائه.

وتأتي هذه الوقفة، ضمن مسيرة نظمها مجموعة من النشطاء، جابت شارع صلاح الدين ومحيط باب العمود، للتنديد بقتل النساء على خلفية "الشرف" وعلى خلفية قتلهن برصاص الاحتلال.

ومن أهداف الفعالية أيضًا مساندة الأسيرات في سجون الاحتلال.

من جهة اخرى عدّ القيادي في حماس وصفي قبها استقالة المبعوث الأمريكي للشرق الأوسط جيسون غرينبلات دليلا جديدا على فشل صفقة القرن، ومؤشرا على تخبط الإدارة الأمريكية في خياراتها تجاه القضية الفلسطينية.

وقال قبها في تصريحٍ، الخميس: إن "المبعوث الأمريكي كان سيئ السمعة ومعاديا لشعبنا وحقوقه الثابتة، وغير آسفين على رحيله".

ودعا من يأتي خلف غرينبلات إلى الاعتبار من تجربة سلفه، والاعتراف الكامل بحق شعبنا.

كما اعتبرت المسؤولة في منظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي أن استقالة غرينبلات، هي بمثابة اعتراف بالفشل.

واعربت عشراوي عن اعتقادها بأن كل الفلسطينيين سيرحبون بما فعل إذ لم يفوّت فرصة لتحقير الفلسطينيين, وقالت انه كان ملتزما بشكل كامل بتبرير كل الانتهاكات الاسرائيلية بدلا من العمل لصالح السلام. واكدت بأن استقالة غرينبلات ليست أكثر من مسمار إضافي في نعش خطة التسوية الاميركية (صفقة القرن).

 

 

 

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: القدس المحتلة ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 14/1932 sec