رقم الخبر: 263047 تاريخ النشر: أيلول 06, 2019 الوقت: 16:38 الاقسام: دوليات  
على شفا الحرب.. اسلام آباد تتوعد نيودلهي بـ"أقوى رد" ممكن" عليها

على شفا الحرب.. اسلام آباد تتوعد نيودلهي بـ"أقوى رد" ممكن" عليها

اعتبر رئيس وزراء باكستان عمران خان، أن إجراءات الهند الأخيرة في إقليم كشمير المتنازع عليه تشكل خطرا على أمن بلاده، متوعدا نيودلهي بـ"أقوى رد ممكن" عليها.

ووصف خان في رسالة نشرتها الجمعة "إذاعة باكستان" الرسمية بمناسبة يوم الدفاع والشهداء الوطني، السلطات الهندية بأنها فاشية، متهما إياها بـ"ممارسة الإرهاب ضد الناس الأبرياء والعزل" في الإقليم المتنازع عليه بين إسلام آباد ونيودلهي والمدار من قبل الهند.

وشدد رئيس الوزراء الباكستاني على أن قرار الهند إلغاء الحكم الذاتي الذي كان كشمير ذو الأغلبية المسلمة يتمتع به منذ عام 1947 يشكل خطرا على أمن باكستان ووحدتها، قائلا إن الإجراءات الهندية تحرم سكان الإقليم من حق تقرير مصيرهم، في مخالفة لقرارات الأمم المتحدة.

كما تطرق خان إلى خطط نيودلهي إسقاط الجنسية عن مليوني شخص، كثيرون منهم مسلمون، في ولاية آسام، ضمن إطار ما يسمى حملة "تثبيت الجنسية".

وأشار خان إلى أن باكستان كثفت جهودها الدبلوماسية لـ"تسليط الضوء على الوجه الحقيقي لهند متشددة معارضة"، مؤكدا أنه دعا المجتمع الدولي إلى الضغط على الهند لثنيها عن مواصلة تطبيق "عقيدة الكراهية والإبادة"، كما حث العالم على النظر بجدية إلى مسألة تأمين الترسانة النووية الهندية "الخاضعة لسيطرة الحكومة العنصرية والمؤيدة لفكرة تفوق الهندوس".

وأعرب خان عن قناعته بقدرة القوات الباكستانية على الرد بشكل مناسب على أي خطوة عدوانية، قائلا إن إسلام آباد لن تترك سكان كشمير، وستواصل دعمهم معنويا وسياسيا ودبلوماسيا.

وتعد قضية كشمير أكبر مسألة خلافية بين الجارتين النوويتين، اللتين سبق أن خاضتا عدة حروب من أجل الإقليم المتنازع عليه.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 5/5177 sec