رقم الخبر: 261393 تاريخ النشر: آب 18, 2019 الوقت: 17:01 الاقسام: اقتصاد  
إستمرار تصدير السجاد اليدوي الإيراني؛ رغم الحظر

إستمرار تصدير السجاد اليدوي الإيراني؛ رغم الحظر

أعلنت رئيسة المركز الوطني للسجاد الايراني، فرشتة دستباك، عن تواصل تدفق صادرات السجاد اليدوي على الأسواق رغم حظره أميركياً كثاني سلعة ايرانية بعد النفط.

وأوضحت دستباك، في مقابلة متلفزة اليوم الأحد، ان الحظر لم يقيد صادرات السجاد الايراني، وأنه ولتعويض السوق الأميركية التي كانت تستورد 30 بالمئة من صادراتنا، تم تكثيف التوريدات للصين وروسيا والدول العربية ولدول اتحاد دول جنوب شرق آسيا "آسيان"، فضلاً عن باكستان التي تعد من منتجي السجاد اليدوي.

ولفتت دستباك الى أن ثمة نحو 70 بلداً يستورد السجاد الايراني حالياً وأن العملية التصديرية جارية على قدم وساق.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 8/7717 sec