رقم الخبر: 261000 تاريخ النشر: آب 14, 2019 الوقت: 12:45 الاقسام: محليات  
روحاني: لا حاجة إلى أي قوة أجنبية لضمان أمن الخليج الفارسي
في اجتماع لمجلس الوزراء

روحاني: لا حاجة إلى أي قوة أجنبية لضمان أمن الخليج الفارسي

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني: اننا لسنا بحاجة الى قوات أجنبية من أجل الأمن والاستقرار في الخليج الفارسي، يمكن لدول المنطقة الحفاظ على أمنها من خلال الوحدة والتماسك والحوار، وان مزاعم وإجراءات الولايات المتحدة لن تكون مفيدة لهم مطلقا.

واضاف الرئيس روحاني في اجتماع مجلس الوزراء اليوم الاربعاء: إن هدف القوى الكبرى، وخاصة الولايات المتحدة، في هذه المنطقة ليس سوى زرع الفرقة  وتفريغ  خزانة الدول الإسلامية والمنطقة، مؤكدا انه بامكان دول الخليج الفارسي، الحفاظ على الأمن والاستقرار في المنطقة جنبا الى جنب.

وأكد استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم لارساء علاقات اخوية وودية مع جميع الدول الاسلامية خاصة الجارة منها، مشددا على انه لا حاجة للقوات الاجنبية للحفاظ على امن واستقرار المنطقة، اذ ان دولها قادرة على ذلك في ظل التضامن والحوار.

وقال الرئيس روحاني: ان جميع الشعارات التي تطلق حول التحالف الجديد في منطقة الخليج الفارسي وبحر عمان ظاهرية وغير عملية وقال، لا شك انه مهما تحقق من هذه الشعارات فانها لن تدعم امن المنطقة.

ووجه كلامه الى الدول الساحلية للخليج الفارسي قائلا، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية الى جانب الدول المتشاطئة الاخرى على الخليج الفارسي تحفظ امن المنطقة مثلما قامت بذلك على مدى التاريخ.

واكد بان الامن والاستقرار في الخليج الفارسي لا حاجة لهما الى القوات الاجنبية واضاف، ان دول المنطقة يمكنها ان تحفظ امنها في ظل الانسجام والتضامن والحوار ولاشك ان مزاعم واجراءات اميركا لا تعود باي نفع لها، فدول المنطقة كانت على مر التاريخ دولا جارة وشقيقة وستبقى كذلك مستقبلا ايضا وان التفرقة والتباعد يخدمان مصلحة الاعداء.

ووصف الرئيس روحاني مزاعم الكيان الصهيوني الذي قال بانه يريد المشاركة في توفير امن المنطقة بانها مزاعم فارغة وقال، ان الرد واضح على هذه المزاعم، فان كان الاسرائيليون قادرون فاليحفظوا امنهم في المكان الذي يتواجدون فيه ! ولو انهم اينما تواجدوا قاموا بزعزعة الامن وارتكاب المجازر وممارسة الارهاب، اذ ان العنصر الاساس للارهاب والحرب والمجازر في هذه المنطقة هم الصهاينة وكيانهم الغاصب.

وقال: انه لا ينبغي لاحد ان يقع في فخ مثل هذا الكلام والمزاعم اذ ان نهايتها مكشوفة للجميع.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ ارنا
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 9/5174 sec