رقم الخبر: 260950 تاريخ النشر: آب 13, 2019 الوقت: 17:05 الاقسام: اقتصاد  
إيران مستعدة لتطوير التعاون المصرفي والتجاري مع كازاخستان
نائب رئيس الجمهورية، خلال لقائه رئيس الوزراء الكازاخي:

إيران مستعدة لتطوير التعاون المصرفي والتجاري مع كازاخستان

قال النائب الأول للرئيس الإيراني: إن جميع قدرات دول بحر قزوين يجب أن تستفيد منها شعوب المنطقة؛ مضيفاً: لو استخدمت جميع هذه الإمكانيات بشكل جيد، فستتوفر الظروف المناسبة للشعوب والدول الأعضاء في المنتدى الاقتصادي لدول بحر قزوين .

وخلال إجتماعه مع رئيس وزراء كازاخستان، وصف إسحاق جهانغيري، مساء الاثنين، إجتماع الدول المتشاطئة على بحر قزوين بأنه إجتماع مهم، وقال: إن البناء الذي وضع حجر أساسه اليوم سيكون له بالتأكيد تأثير كبير على السلام والأمن والعلاقات بين الدول الأعضاء.

وهنأ جهانغيري شعب وحكومة كازاخستان على إجراء الإنتخابات الرئاسية بنجاح في البلاد، وأعرب عن أمله في توسيع العلاقات في المرحلة الجديدة. وأشار النائب الأول لرئيس الجمهورية إلى توقيع 110 وثائق للتعاون بين البلدين في العقود الثلاثة الماضية وعقد لجنة مشتركة في المستقبل القريب، داعياً إلى إزالة بعض العقبات، وقال: إن إيران مستعدة لتطوير التعاون المصرفي والتجاري والسياحي مع كازاخستان.

بدوره، أكد رئيس الوزراء الكازاخي، عسكر مامين، على أن التنمية الاقتصادية في المنطقة هي أحد أهداف إجتماع دول بحر قزوين، وأعلن استعداد بلاده الشامل لتعزيز العلاقات الإقليمية والعلاقات الثنائية. وأضاف: ان الخطط المشتركة والحلول المناسبة يمكن أن تسرع التنمية التي نأمل في تحقيقها في اللجنة المشتركة التي ستنعقد قريباً.

وأعلن عسكر انه يسعى شخصياً إلى حل العوائق التجارية بين البلدين؛ مضيفاً: إننا نقدر دعم إيران لمواقف بلادنا خلال الإجتماعات والمبادرات المقدمة في نطاق العالم الإسلامي.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/2031 sec