رقم الخبر: 260828 تاريخ النشر: آب 12, 2019 الوقت: 16:19 الاقسام: منوعات  
ضفادع ترفع صخوراً بثقل ثلثي وزنها

ضفادع ترفع صخوراً بثقل ثلثي وزنها

رُصدت أكبر الضفادع في العالم وهي ترفع صخوراً (تبلغ نحو ثلثي وزن جسمها)، بهدف بناء أحواض لصغارها باستخدام الحصى الكبيرة والأحجار، كما نقلت «ديلي ميل» البريطانية.

ويعد هذا الاكتشاف أول مثال على «بناء الأعشاش» لدى البرمائيات الأفريقية، حيث لُوحظت الضفادع البالغة وهي تحرك صخوراً، يصل وزنها إلى 2 كغ، لبناء المساحات المائية التي تحرسها بعد ذلك. ويزن ضفدع (Goliath) نحو 3.3 كغ حيث يصل طول جسمه إلى أكثر من 34 سم، ولا يشمل ذلك الساقين. وهو مدرج في قائمة الأنواع المهددة بالانقراض، ويستوطن الكاميرون وغينيا الاستوائية.

وتقول الدراسة المنشورة في مجلة «التاريخ الطبيعي»، إن بناء الأحواض الكبيرة يلقي الضوء على مدى ضخامة هذه الضفادع. وقال المعد الرئيس مارفن شافز، وهو باحث في متحف برلين للتاريخ الطبيعي: «هذه الضفادع ليست ضخمة فحسب، ولكن اكتشافنا يظهر مدى اهتمامها بصغارها أيضاً.

وتوفر الأحواض الصغيرة التي تصنعها على أطراف الأنهار سريعة التدفق، ملاذاً آمناً من المياه الغزيرة في بعض الأحيان، وكذلك من العديد من الحيوانات المفترسة التي تعيش في المحيط المجاور.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 6/0423 sec