رقم الخبر: 260652 تاريخ النشر: آب 09, 2019 الوقت: 17:40 الاقسام: عربيات  
السفارة الأمريكية في لبنان تصدر بياناً بشأن أحداث "قبرشمون"
وحزب الله يدين البيان ويعتبر غايته إضفاء التعقيد على الأزمة الراهنة

السفارة الأمريكية في لبنان تصدر بياناً بشأن أحداث "قبرشمون"

*"اليونيفيل" تطالب تل أبيب وبيروت بخطوة جديدة على الحدود

أصدر حزب الله بيان دان فيه بشدّة البيان الصادر عن السفارة الأميركية، واعتبره تدخلاً سافراً وفظاً في الشؤون الداخلية اللبنانية، ويشكل إساءة بالغة للدولة ومؤسساتها الدستورية والقضائية، وهو تدخل مرفوض في نزاع سياسي محلي وقضية مطروحة أمام القضاء اللبناني القادر منفرداً على القيام بواجباته على أكمل وجه.

ورأى حزب الله أن غاية هذا البيان هي اضفاء المزيد من التعقيد على الأزمة الراهنة، معتبراً أن تدخل السفارة الأميركية مرفوض في الشكل والمضمون والتوقيت، وهو استكمال للتدخل الأميركي المتواصل في الشؤون السياسية في لبنان والمنطقة، ومحاولة لتعميق الانقسام في الوضع الداخلي اللبناني.

وأضاف البيان، إن حزب الله بقدر ما يستنكر هذه السياسة الأميركية الوقحة في شأن يخص اللبنانيين وحدهم، يرى في هذا البيان إدانة صريحة لكل أدعياء الحرية والسيادة والاستقلال الذين صمتت أفواههم وانكسرت أقلامهم.

وكانت السفارة الأمريكية في لبنان أصدرت بيانا بشأن أحداث "قبرشمون" في الجبل قالت فيه "إن واشنطن تدعم المراجعة القضائية العادلة والشفافة، دون أي تدخل سياسي، ودون تأجيج النعرات الطائفية".

ولفتت السفارة إلى أن "أي محاولة لاستغلال أحداث قبرشمون بهدف تعزيز أهداف سياسية يجب أن يتم رفضه".

كما رجحت الأوساط السياسية اللبنانية عقد جلسة للحكومة مساء الجمعة، بعد تعطيل دام أكثر من شهر بسبب أزمة "حادثة الجبل".

في هذا الوقت، أفادت وسائل إعلام لبنانية بإمكان عقد جلسة للحكومة اللبنانية عصر الجمعة بعد توقف دام أكثر من شهر و10 أيام.

من جهة اخرى طالب قائد قوة الأمم المتحدة في جنوب لبنان "اليونيفيل"، الجنرال الإيطالي ستيفانو ديل كول، الطرفين اللبناني والإسرائيلي باتخاذ خطوة جديدة على الحدود المشتركة بينهما.

وأعلن قائد قوة "اليونيفيل" الأممية، الخميس، خلال اجتماع ثلاثي مع كبار ضباط الجيش الإسرائيلي والجيش اللبناني والأمم المتحدة، عُقد في مقر الأمم المتحدة، شمال رأس الناقورة، أنه "من أجل حل النزاعات، يجب تجديد الخط الأزرق"، وذلك بحسب "i24NEWS".

وقال ديل كول يجب تجديد الخط الأزرق من خلال العمل على النقاط المثيرة للجدل، من أجل بناء الثقة التي يمكن الاستفادة منها لحل معضلة المناطق المتنازع عليها، من أجل تحديد الخط الأزرق بالكامل.

ولفت إلى أن "المسؤولية تقع على عاتق الأطراف للاستفادة من تسهيلات اليونيفيل للمضي قدما في هذا الاتجاه".

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: بيروت ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 14/2790 sec