رقم الخبر: 259820 تاريخ النشر: تموز 30, 2019 الوقت: 17:26 الاقسام: رياضة  
المدرسة الإيرانية تتصدر بطولة غرب آسيا

المدرسة الإيرانية تتصدر بطولة غرب آسيا

يتأهب الجميع لانطلاق بطولة غرب آسيا لكرة القدم بالعراق، بمشاركة 9 منتخبات، في الفترة من 30 يوليو/ تموز الجاري حتى 14 أغسطس/ آب المقبل.

وأقيمت البطولة 8 مرات سابقًا، ويتصدر المنتخب الإيراني سجل الأبطال بتحقيقه اللقب 4 مرات، وتتساوى منتخبات العراق وسوريا والكويت وقطر، في رصيد لقب واحد.

ولم يتمكن أي مدرب من تحقيق البطولة مرتين، ما يعني أن 8 مدربين فازوا بها وهم من 6 جنسيات مختلفة، والحصيلة الأكبر لمدربي إيران بتحقيقهم اللقب 3 مرات.

جلال طالبي - إيران

النسخة الأولى من البطولة أقيمت عام 2000 بالأردن، بمشاركة 8 منتخبات، وحصدت إيران اللقب بقيادة المدرب جلال طالبي ذو الـ 58 عام حينها.

وقاد طالبي المباريات بحذر شديد خوفًا من تكرار تجربته الفاشلة مع المنتخب عام 1998 والتي خسر فيها 3 مباريات وفاز في مباراة وحيدة لتتم إقالته.

عدنان حمد - العراق

دخل المنتخب العراقي النسخة الثانية من البطولة عام 2002 وهو حامل للميدالية البرونزية في النسخة السابقة.

وكان يقود أسود الرافدين، المدرب العراقي عدنان حمد.

وسبق لعدنان تدريب منتخب العراق في فترات متفرقة أعوام 2000 و2001، ولم تكن عودته للمرة الثالثة هي الأخيرة، حيث رحل وعاد لتدريب المنتخب 5 مرات خلال 8 أعوام.

برانكو إيفانكوفيتش - إيران

يملك الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش سجلا جيدا مع المنتخب الإيراني أثناء فترة تدريبه من 2002 حتى 2006، وحقق حينها إنجازات تحسب له.

وهذا التميز مكنه من تحقيق لقب بطولة غرب آسيا في نسختها الثالثة عام 2004.

وتمكن برانكو من تغيير إستراتيجية لعب المنتخب الإيراني وتحويلها للجانب الهجومي حيث سجل 17 هدفا خلال البطولة.

أمير غالينوي -إيران

حقق المنتخب الإيراني لقب بطولة غرب آسيا للمرة الثالثة في النسخة الرابعة عام 2007، وحينها كان بقيادة المدرب الإيراني أميرغالينوي.

وتولى أمير، تدريب إيران بعد خبرة في مجال التدريب لمدة 7 سنوات تجول فيها بين عدة أندية محلية.

علي دائي - إيران

لا يختلف أحد على أن علي دائي من أهم أساطير الكرة الإيرانية، فهو الهداف التاريخي للمنتخب الإيراني.

ولم يكتف دائي بإنجازاته كلاعب بل واصلها كمدرب بالأداء الرائع الذي قدمه المنتخب الإيراني ببطولة غرب آسيا في النسخة الخامسة عام 2008.

وأظهر دائي تميزه في مجال التدريب بقيادته الناجحة والمميزة للمنتخب الإيراني لنيل اللقب الرابع في تاريخ بلاده.

غوران توفاريتش - الكويت

سجل الصربي غوران توفاريتش اسمه في سجلات بطولة غرب آسيا كثاني مدرب أوروبي يحقق لقب البطولة، بعد الفوز بالكأس مع منتخب الكويت والذي شارك في النهائيات للمرة الأولى.

وما يعطي الفوز بالبطولة طعما رائعا هو الانتصار في المباراة النهائية على إيران حاملة اللقب 3 مرات على التوالي.

حسام السيد - سوريا

تألق حسام السيد مع المنتخب السوري، وأثبت نجاحه بتحقيق لقب بطولة غرب آسيا في نسختها السابعة عام 2012، والتي شارك فيها 11 منتخبا لأول مرة.

جمال بلماضي - قطر

استضافت دولة قطر البطولة في النسخة الثامنة عام 2013، ونجحت في تحقيق اللقب على أرضها بقيادة المدرب الجزائري جمال بلماضي، الذي أثبت قدرته وحنكته في تسيير المباريات.

وقدم خلال هذه البطولة مباريات متوازنة بين الهجوم والدفاع بتسجيل 10 أهداف واستقبالها هدف وحيد.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: كوووووووووورة
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1398 sec