رقم الخبر: 259737 تاريخ النشر: تموز 29, 2019 الوقت: 20:16 الاقسام: عربيات  
السلطات السعودية تقرّر إعدام المعتقل تعسفيًا علي آل ربيع
وفاة الأمير بندر أكبر أشقاء الملك السعودي

السلطات السعودية تقرّر إعدام المعتقل تعسفيًا علي آل ربيع

أصدرت المحكمة الجزائية في السعودية حُكمًا بالإعدام بحق المُعتقل تعسفيًا علي آل ربيع الذي أُدين على خلفية سياسية بعد محاكمة صورية جائرة إنتهكت المعايير الدولية للمحاكمة العادلة واستندت إلى إعترافات أُنتزعت تحت التعذيب، ما يُمثل تصعيدا مُستمرا في إستخدام عقوبة الإعدام بحق أهالي القطيف.

الجدير بالذكر بأن السلطات السعودية أعدمت في 23 نيسان/إبريل الماضي إثنين من أخوته، وهما: الشهيدان أحمد وحسين آل ربيع على خلفية نشاطهما السياسي في الحراك المطلبي، ولازالت تحتجز جثمانيهما، كما إغتالت السلطات أيضاً أخاه الأصغر ثامر عام 2014 خلال هجومٍ عسكري على بلدة العوامية.

في سياق آخر توفي الأمير بندر بن عبد العزيز آل سعود، شقيق الملك سلمان، أكبر أبناء الملك عبد العزيز، مؤسّس أسرة آل سعود، الذين لا يزالون على قيد الحياة.

وقال الديوان الملكي إنّه “سيصلى عليه بعد صلاة العشاء الإثنين بالمسجد الحرام في مكة المكرمة”، حسبما نقلت عنه وكالة الأنباء الحكومية.

وحسب "وطن"، لم يتول الأمير بندر مناصب حكومية، كما أنّه لم يكن من بين المرشحين لتولي الحكم أو منصب ولي العهد، لكن نجله الأمير فيصل هو حاكم الرياض، بينما يقود نجله الآخر الأمير عبد الله جهاز الحرس الوطني.

وكان الأمير بندر الأكبر بين أبناء الملك المؤسّس لدى وفاته عن 96 عاما. وإلى جانب الملك سلمان، ما زال 6 أبناء آخرين للملك عبد العزيز على قيد الحياة، أكبرهم الأمير متعب، وأصغرهم الأمير مقرن.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الرياض ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/7916 sec