رقم الخبر: 259061 تاريخ النشر: تموز 22, 2019 الوقت: 15:32 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
باحثون يطورون رقاقة قادرة على خلق الذكريات وتعديلها

باحثون يطورون رقاقة قادرة على خلق الذكريات وتعديلها

طور باحثون أستراليون رقاقة إلكترونية يمكنها تقليد العقل البشري في خلق الذكريات وتعديلها. تصميم ودراسة المواد ثنائية الأبعاد - اتجاهاً فتياً واعداً جداً في مجال علم المواد الحديث.

وتقوم الرقاقة المبتكرة على تخزين المعلومات عند تسليط إضاءة مختلفة الألوان عليها واستوحى الباحثون الفكرة من علوم البصريات حيث يمكن التحكم بالخلايا العصبية باستخدام الضوء، بحسب صحيفة (ساينس ديلي).

وبهذا يتقدم الذكاء الصناعي بخطوة إلى إنشاء جهاز قادر على تقليد طريقة العقل البشري في تخزين البيانات وإلغائها.

وتتكون الرقاقة الجديدة من طبقة رقيقة مصنوعة من خامات معينة تتغير مقاومتها الكهربائية مع تغير طول الموجة الضوئية التي تتعرض لها، بحيث تعمل على غرار الخلايا العصبية التي تقوم بتخزين وإلغاء البيانات من العقل البشري.

وقال أحد مؤلفي الدراسة الباحث سوميت واليا: (هذه التقنية تقربنا من التوصل إلى منظومة للذكاء الصناعي تتيح لنا الاستفادة من فهم الوظائف الكاملة للعقل البشري).

وأضاف: الرقاقة الإلكترونية المستوحاة من علوم البصريات الوراثية تقلد البيولوجيا الأساسية لأفضل جهاز كمبيوتر في الطبيعة، وهو العقل البشري، مشيرا إلى أنه من الممكن تشغيل الرقاقة عن طريق تسليط ألوان مختلفة من الإضاءة عليها.

واختتم حديثه بالقول إن هذه التقنية (خطوة مهمة نحو تحقيق هدف ابتكار العقل الخارق، وهو مخ في صورة رقاقة يمكنه التعلم من البيئة المحيطة به مثلما يفعل البشر).

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق- وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 9/3726 sec