رقم الخبر: 258979 تاريخ النشر: تموز 21, 2019 الوقت: 17:08 الاقسام: دوليات  
ترامب يستغل الإنقسامات العنصرية لتحقيق مصالحه

ترامب يستغل الإنقسامات العنصرية لتحقيق مصالحه

قالت صحيفة "نيويورك تايمز": إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يستخدم أسلوبا قديما اعتاد عليه، وهو توظيف العرق من أجل تحقيق الفوز، موضحة أن ترامب سعى قبل فترة طويلة من هجومه على نائبات الكونغرس الديمقراطيات إلى استخدام الانقسامات العنصرية في مصلحته.

ولفتت الصحيفة إلى ان ترامب، نجم تلفزيون الواقع السابق، سعى في الموسم الرابع من برنامج The Appretice الذي كان يشارك فيه إلى استخدام فكرة جديدة لتعزيز نسب المشاهدة وهى وضع فريق من البيض في مواجهة فريق من السود.

 وقالت "نيويورك تايمز" إن ترامب على مدار عقود من العمل في مجالات البيزنس والترفيه والآن السياسة، قد استغل الانقسامات العرقية والعنصرية والدينية في الولايات المتحدة بشكل انتهازي ليس من أجل العمل على التئام جروح البلاد ولكن فتحها من أجل تحقيق أهدافه، سواء كانت هذه الأهداف هي تحقيق الشهرة أو رفع نسب المشاهدة أو تحقيق المال أو السلطة، دون أي مراعاة للعواقب المترتبة على ذلك.

 ففي سبعينيات القرن الماضي، تم اتهام ترامب من قبل محققين حكوميين برفض تأجير شقق لمستأجرين سود، وقد أنكر الأمر لكنه عمل على تسوية القضية. وفي الثمانينات صنع لنفسه اسما من خلال المطالبة بعودة عقوبة الإعدام عندما تم اتهام خمسة من المراهقين السود واللاتينيين بالاغتصاب، وتم تبرئتهم فيما بعد.

وهدّد ترامب ببيع ناديف للجولف مار إيه لاجو إلى حركة التوحيد، وهي جماعة دينية مثيرة للجدل في عام 1991، وهدد أيضا بإطلاق آلاف من أعضائها ما لم تسمح له شرطة المدينة في بالم بيتش في فلوريدا لتقسيم ممتلكاته.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 23/8826 sec