رقم الخبر: 258232 تاريخ النشر: تموز 13, 2019 الوقت: 13:47 الاقسام: دوليات  
آخر التطورات بشأن استلام تركيا اس 400.. أجزاء من المنظومة تصل إلى أنقرة

آخر التطورات بشأن استلام تركيا اس 400.. أجزاء من المنظومة تصل إلى أنقرة

أكدت وزارة الدفاع التركية، اليوم السبت، هبوط طائرة شحن روسية رابعة تحمل إجزاء من أنظمة "إس-400" الصاروخية الروسية إلى قاعدة "أكينجي" في ضواحي أنقرة.

وجاء في بيان صدر عن الوزارة: "لا يزال توريد أجزاء أنظمة "إس-400" الروسية مستمر. وهبطت الطائرة الرابعة في قاعدة أكينجي الجوية".
وبدأ توريد أنظمة "إس-400" الصاروخية الروسية إلى تركيا أمس الجمعة. وقالت وزارة الدفاع التركية إن 3 طائرات شحن أوصلت أمس الجمعة عددا من الجرارات وسيارة النقل والتحميل إلى قاعدة أكينجي الجوية. من جانبها قالت دائرة الصناعة الدفاعية التركية أن توريد الأجزاء الأخرى (للأنظمة الروسية) سيستمر في القريب العاجل".
وظهرت أول أنباء حول المفاوضات بين روسيا وتركيا بشأن توريد منظومة "إس-400" الصاروخية الروسية إلى تركيا في نوفمبر عام 2016. وفي سبتمبر عام 2017 أكد الجانب الروسي واقع توقيع عقد مع تركيا بهذا الخصوص.
وأعلن وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، آنذاك أن نشر "إس-400" في الأراضي التركية سيبدأ في أكتوبر عام 2019.
من جهته أفاد المدير العام لشركة "روستيخ" الروسية سيرغي تشيميزوف، في ديسمبر عام 2017 بأن قيمة توريد منظومة "إس-400" إلى تركيا تبلغ 2,5 مليار دولار.
وأجرى وزير الدفاع التركي، اتصالا هاتفيا مع القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، بحث فيه حصول تركيا على أنظمة "إس-400" الروسية للدفاع الجوي.
وجاء في بيان لوزارة الدفاع التركية، نشر على موقعها الرسمي، يوم الجمعة، أن الجانبين بحثا "شراء تركيا للأنظمة الصاروخية بعيدة المدى بالإضافة إلى المسائل الأمنية المتعلقة بسوريا".
وأضاف البيان أن أكار أبلغ القائم بأعمال الوزير الأمريكي بأن "تركيا لا تزال تواجه تهديدات جوية وصاروخية وأن شراء أنظمة "إس-400" الدفاعية لم يكن خيارا وإنما ضرورة، وأن تركيا لا تزال تدرس المقترح بشراء أنظمة "باتريوت" الأمريكية للدفاع الجوي".
وشدد أكار على أن مشاركة تركيا في البرنامج الخاص بمقاتلات "إف-35" الأمريكية يجب أن تستمر، وأن المقترح التركي بشأن إنشاء مجموعة عمل مشتركة قد تضم ممثلين عن الناتو، لتقييم التعامل بين مقاتلات "إف-35" وأنظمة "إس-400"، لا يزال قائما.
وأكد أن تركيا نفذت جميع التزاماتها بموجب برنامج "إف-35"، وتبقى متمسكة بموقفها.
وأشار الوزير إلى أن شراء تركيا لأنظمة "إس-400" لا يعني تغيير النهج الاستراتيجي لأنقرة، مؤكدا أن تدهور العلاقات لن يصب في مصلحة تركيا ولا الولايات المتحدة ولا الناتو.
وكانت الولايات المتحدة قد حذرت تركيا من أنها ستتخذ إجراءات ضدها في حال مضي أنقرة قدما بتنفيذ صفقة "إس-400". وأعلنت عن وقف مشاركة تركيا في برنامج المقاتلات "إف-35" وطرد الطيارين الأتراك الذين تدربوا على استخدامها.

سيناتورات يدعون ترامب إلى معاقبة تركيا على اقتنائها "إس-400" الروسية

من جانبهم دعا عدد من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، إلى فرض عقوبات على تركيا على خلفية بدء توريد منظومات "إس-400" الروسية المضادة للجو لأنقرة، يوم الجمعة.
وجاء في بيان وقعه أربعة سيناتورات: "ندعو الرئيس ترامب إلى فرض العقوبات بصورة كاملة، وفقا لقانون مواجهة خصوم أمريكا من خلال العقوبات". وأوضح السيناتورات أنهم يناشدون وزارة الدفاع وقف مشاركة تركيا في برنامج تصنيع مقاتلات "إف-35" من الجيل الخامس، بعد تجميد توريدات هذه الطائرات لأنقرة سابقا.
ووقع البيان كل من رئيس لجنة مجلس الشيوخ لشؤون القوات المسلحة، الجمهوري جيم إينهوف، وكبير ديمقراطيي اللجنة، جيك ريد، ورئيس لجنة الشؤون الدولية، الجمهوري جيم ريش، وكبير ديمقراطييها، بوب مينينديز.
ووصف السيناتورات الأربعة في بيانهم اقتناء تركيا منظومات "إس-400" بأنه "دليل مقلق على التقارب مع روسيا في عهد بوتين وتهديد لبرنامج إف-35".
وقالوا إن تركيا تعد شريكا هاما لواشنطن في حلف الناتو، معربين عن أملهم في "أن تتجاوز العلاقات الاستراتيجية بين الولايات المتحدة وتركيا هذا الفتور"، لكنهم أشاروا إلى استحالة تعزيز التعاون بين البلدين "ما دام الرئيس أردوغان متمسكا بتعميق العلاقات مع فلاديمير بوتين، على حساب ازدهار تركيا الاقتصادي وأمن حلفائها في الناتو".
 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 10/8686 sec