رقم الخبر: 257416 تاريخ النشر: تموز 03, 2019 الوقت: 17:11 الاقسام: دوليات  
رغم وعود ترامب لأردوغان.. واشنطن لا تزال تخطط لفرض عقوبات على أنقرة

رغم وعود ترامب لأردوغان.. واشنطن لا تزال تخطط لفرض عقوبات على أنقرة

أكد مسؤولون أمريكيون، أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ما زالت تخطط لفرض عقوبات على تركيا وإنهاء مشاركتها في برنامج مقاتلات "إف-35" إذا تسلمت منظومة "إس-400" الروسية.

يأتي ذلك، رغم تأكيد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال لقائه مع ترامب مطلع الأسبوع في اليابان، أن بلاده لن تتعرض لعقوبات أمريكية عند بدء تسلمها نظام الدفاع الجوي الروسي "إس-400" خلال الأيام المقبلة، وقد بدا ترامب "متعاطفا" معه أثناء محادثاتهما، وأحجم عن التحدث عن فرض عقوبات، وفق ما أوردت "رويترز".

لكن مسؤولين بالحكومة الأمريكية أكدوا أن الإدارة تعتزم، حتى الآن على الأقل، فرض عقوبات على تركيا، وإنهاء مشاركتها ببرنامج "إف-35"، وأكد المتحدث باسم سلاح الجو في البنتاغون أن "شراء تركيا منظومة إس-400 يتعارض مع برنامج إف-35، ولن نسمح لأنقرة بحيازة النظامين".

وكانت متحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية قالت "إن الولايات المتحدة لطالما أكدت وبوضوح أنه إذا واصلت تركيا عملية شراء نظام إس-400 فإنها ستواجه عواقب حقيقية وسلبية للغاية بموجب قانون مكافحة أعداء الولايات المتحدة باستخدام العقوبات".

وكان أردوغان، أعلن خلال لقائه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، على هامش قمة العشرين في أوساكا اليابانية السبت الماضي، أن لا تأجيل في تنفيذ صفقة منظومة صواريخ "إس-400" الروسية إلى بلاده.

وتكمن أهمية الصفقة (اس 400) لتركيا بأن "الأمر متعلق بافتقار تركيا إلى نظام دفاع صاروخي يحميها من أي هجمات جوية أو صاروخية قد تتعرض لها، وتعيش في منطقة شديدة السيولة ومتعددة المخاطر، وتقود مؤخراً عمليات عسكرية خارج الحدود، بل تعلن عن إتمام استعداداتها لعملية جديدة شرقي نهر الفرات في سوريا".

وعانت "تركيا بسبب شركائها الأطلسيين (أعضاء الناتو) مرتين؛ مرة حين سحبوا بطاريات صواريخ الباتريوت من أراضيها عام 2015، بزعم انتهاء الخطر عليها، على غير رغبة منها، والثانية حين ماطلوا كثيراً، وحتى اليوم، في بيعها أي منظومة دفاعية رغم أنها حاولت كثيراً مع الولايات المتحدة وبعض الدول الأوروبية".

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 29/1417 sec