رقم الخبر: 257105 تاريخ النشر: تموز 01, 2019 الوقت: 11:28 الاقسام: محليات  
أهم عناوين الصحف والافتتاحيات الايرانية الصادرة اليوم الاثنين

أهم عناوين الصحف والافتتاحيات الايرانية الصادرة اليوم الاثنين

فيما يلي أهم عناوين الصحف الايرانية الصادرة صباح اليوم الاثنين:

ایران

📌بوتین وترامب یتفقان علی خفض التوتر بین ایران وامریکا بالسبل الدبلوماسیة

📌تخت روانجي: سنجري مباحثات حیویة مع الاوروبیین

جمهوري اسلامي

📌الشیخ نعیم قاسم: لا بدیل لعودة الفلسطینیین الی وطنهم

📌التحالف السعودي یستهدف مبنی الامم المتحدة في الحدیدة الیمنیة

📌قوات الکیان الغاصب للقدس تعتقل وزیر السلطة الفلسطینیة

کیهان

📌الدرون الیمنیة تستهدف مرابض المقاتلات السعودیة

📌في ظل صمت المجتمع الدولي.. تسمیم الشیخ الزکزاکي زعیم شیعة نیجیریا في السجن

📌تظاهرات أهالي کشمیر ضد امریکا ودعماً لقائد الثورة

آرمان

📌مساعد رئیس الجمهوریة: العقوبات الامریکیة ضد ایران دلیل علی عجزهم

📌نائب رئیس مجلس الشوری الاسلامي: التفاوض مع امریکا لا یسفر سوی عن الذل

آفتاب یزد

📌تخت روانجي: الـ"اینستکس" من دون نقد هي کسیارة بلا وقود

📌علاءالدین بروجردي: ایران تلعب بالورقة الروسیة في سوریا

شرق

📌الرئیس الفرنسي: لیس لدی اوروبا خطة للتعاون مع امریکا في فرض العقوبات علی ایران

📌انضمام سبع دول اوروبیة اخری الی آلیة "اینستکس" المالیة

وفيما يلي أهم مقالات الصحف الايرانية الصادرة اليوم الاثنين:

رسالت

أاشارت صحيفة رسالت في افتتاحيتها بعنوان (الاعيب الاوروبيين السحرية في فينا) الى موقف الترويكا الاوروبية في اجتماع فينا الاخير حول الاتفاق النووي وإثارتها لضجة كبيرة حول دخول الآلية المالية الاوروبية 'الاينستكس' مع ايران الى حيز التنفيذ.

وجاء في الصحيفة: الاينستكس هذه بكل الغموض الذي يلفها والقيود التي تقيدها هي آلية اوروبية لدفع ايران لمواصلة الالتزام بالاتفاق النووي على علاته. وبعبارة اخرى وحسب الصحيفة: تعمد الاوروبيين المماطلة طويلاً في هذا الشأن، وعندما بدأت ايران بخفض التزاماتها بالاتفاق النووي وحددت مهلة لأوروبا، جاء التحرك الاوروبي الاخير الذي يتجاهل موضوع النفط الايراني، وهو تحرك كل مؤشراته وقيوده تدل على انه يخدم نفس الاهداف الامريكية من وراء انسحاب ترامب من الاتفاق النووي في نهاية المطاف.

سياست روز

في مقالها بعنوان (نهاية للدبلوماسية مع امريكا) تحدثت صحيفة سياست روز عن السياسة العدائية والفجة التي ينتهجها الرئيس الامريكي ازاء ايران مؤكدة بأنها اغلقت الباب امام اية مساع دبلوماسية.

وجاء في الصحيفة: ايران لن تتباحث ولن تساوم مع احد بشأن الخطوط الحمراء التي ترتبط بأمنها واستقلالها ومصالحها الوطنية، وهذا ما يفعله اي بلد يعتز بكرامته. هذا الى جانب انه ليس من العقل ولا من المنطق ابداً ان يدخل احد في مسار مفاوضات مع شخص مثل ترامب يتبجح بالخروج من معاهدات دولية وعلى رأسها الاتفاق النووي الذي يحمل توقيع امريكا نفسها، وشخص لا يقيم وزن لأية قوانين واعراف ومواثيق دولية. وعلى اية حال لابد من القول ان اجراءات الحظر التي يفرضها ترامب على الاقتصاد الايراني وعلى كبار المسؤولين في بلادنا تغلق الباب امام اية حلول دبلوماسية لضمان بقاء الاتفاق النووي.

جام جم

كتبت صحيفة جام جم في تعليق لها بعنوان (اتهامات امريكية كاذبة للعراق) عن ادعاء مسؤولين امريكيين ومحافل اعلامية امريكية من ان الطائرات المسيرة التي استهدفت منشآت نفطية سعودية قبل اسابيع لم تنطلق من اليمن بل من العراق.

وجاء في الصحيفة: هؤلاء المسؤولون وهذه المحافل لم يقدموا ولا دليلا واحدا حتى شبه دليل لاثبات هذا السيناريو المفضوح الذي كذبه العراق جملة وتفصيلاً. ولعل السؤال هنا هو ماذا وراء مثل هذه الاتهامات المثيرة للسخرية؟ في الواقع يرتبط الامر وبالدرجة الاولى باستهداف قوى المقاومة الاسلامية في العراق وعلى رأسها الحشد الشعبي، فامريكا دعت بغداد رسمياً مرارا لحل الحشد. كما تحاول واشنطن التعتيم على ضعف نظام الباترويت بالسعودية وكذلك للتشكيك بقدرات الجيش اليمني وحركة انصار الله اليمنية.

خراسان

اهتمت صحيفة خراسان بالشأن السوداني وتطورات الساحة هناك وذلك في مقالها (الموجة الثالثة للثورة في السودان).

وجاء في الصحيفة: تأخذ المواجهات بين المتظاهرين الذين يطالبون بنقل السلطة لحكومة مدنية وقوى الامن التابعة للمجلس العسكري منحى اكثر خطورة. حيث صعد الجيش وقوى الامن من الاجراءات القمعية ضد المحتجين في الخرطوم. والذي يبدو بوضوح في المشهد السوداني هو ان تصعيد القمع لم يحقق اهدافه باخماد الاحتجاجات ابداً، فما حدث بالامس في الخرطوم والمدن الرئيسية في السودان من احتجاجات واضرابات عامة مؤشر على ان الثورة السودانية على عتبة دخول مرحلة ثالثة ربما حاسمة.

جمهوري اسلامي

تحدثت صحيفة جمهوري اسلامي في مقالها (مؤامرة لصهينة الحكام العرب) عن تصريحات لوزير خارجية البحرين بعد مؤتمر المنامة بشأن ضرورة التوصل لسلام مع الكيان الصهيوني والاعتراف به.

وجاء في الصحيفة: ما قاله وزير الخارجية البحريني ازاح الستار عن دخول ما يسمى بـ'صفقة القرن' الى حيز التنفيذ متمثلة بمؤتمر البحرين الذي يعتبر الخطوة الاولى في هذا المسار. وبشحنة كبيرة من الصلافة قال هذا الوزير ان البحرين تسعى لاقامة علاقات كاملة مع تل ابيب وانها تسعى لتعبيد الطريق امام اعتراف باقي الدول العربية بالكيان الصهيوني. واضافت الصحيفة: نعم ان مؤتمر المنامة لم يحقق لمحور امريكا والكيان الصهيوني والنظم الرجعية كل الاهداف التي يتوخاها ولكن هذا المؤتمر عبد الطريق في الواقع امام الاعلان عن تطبيع العلاقات بين هذه النظم وتل ابيب بصراحة.

اطلاعات

نشرت صحيفة اطلاعات تقريراً حول (احتجاج العراق الشديد على غارات تركية بمحافظة السليمانية) وهي غارات اسفرت وحسب محافل رسمية عراقية عن وقوع قتلى وجرحى مدنيين.

وجاء في التقرير: احتجت الحكومة العراقية بشدة على الغارات التركية التي استهدفت منطقة كرته بمحافظة السليمانية شمال العراق وادت الى مصرع 4 مدنيين واصابة اربعة آخرين. وجاء في بيان رسمي عراقي ان هذا الاعتداء يتنافى مع روح علاقات الجوار بين البلدين، ويشكل انتهاكا للسيادة الوطنية العراقية. وقالت محافل سياسية عراقية ان تركيا صعدت في الاونة الاخيرة من هجماتها على مناطق في شمال العراق خلف ذريعة ملاحقة مسلحي حزب العمال الكردستاني المعارض لانقرة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق-خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 28/4154 sec