رقم الخبر: 257043 تاريخ النشر: حزيران 30, 2019 الوقت: 16:39 الاقسام: دوليات  
تفاقم حالة المشردين في أمريكا.. و60 ألفا منهم يفترشون شوارع لوس أنجلوس
وسط تجاهل الحكومة لأوضاعهم

تفاقم حالة المشردين في أمريكا.. و60 ألفا منهم يفترشون شوارع لوس أنجلوس

زاد عدد المشردين في مقاطعة لوس أنجلوس، بالولايات المتحدة الأمريكية إلى ما يقرب من 60 ألف شخص هذا العام على الرغم من ازدهار اقتصاد البلاد والاستثمار الكبير في مكافحة الأزمة، بحسب تقرير صادرعن هيئة لوس أنجلوس لخدمات المشردين نشرته شبكة سي ان ان الأمريكية.

وأكد التقرير أن هذا يمثل زيادة بنسبة 12 ٪ مقارنة بالعام السابق، وقال مارك ريدلى توماس، المشرف على مقاطعة لوس أنجلوس: "إنها ذروة التناقض ، في خضم الازدهار الكبير عبر جولدن ستايت، نشهد أيضًا زيادات غير مسبوقة في التشرد". لقد مرت الأزمة بسنوات عديدة دون أي حل سهل في الأفق.

ويأتي تفاقم حالة المشردين في أمريكا وسط تجاهل الحكومة لاوضاعهم دون أن تبذل مساع لفتح مراكز لجوء لهم حتى لايرغمون على النوم في الشوارع.

ملايين المشردين بأميركا

 وكانت قد أقرّت وزارة الإسكان والتنمية الحضرية الأمريكية أن الولايات المتحدة تضم أعلى نسبة مشردين من النساء والأطفال بين نظيراتها من الدول الصناعية.

وجاء في تقرير أصدرته الوزارة مؤخرا بالتعاون مع جامعة "فاندربيلت" أن عدد العائلات المشردة في الولايات المتحدة -وهي من بين سبع أغنى دول في العالم إلى جانب كندا واليابان وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا وألمانيا- شهد ارتفاعا كبيرا في السنوات الماضية، دون أن تبيّن عدد تلك العائلات أو نسبة الأطفال والنساء بينها.

وتظهر بيانات مركز القانون الوطني لمكافحة التشرد والفقر (مركز أميركي غير حكومي) أن نحو ثلاثة ملايين يعيشون تجربة التشرد سنويا في الولايات المتحدة.

وبين الثلاثة ملايين مشرد مليون و350 ألفا من الأطفال، ولا يستطيع مليون من العاملين بدوام كامل أو جزئي في الولايات المتحدة تلبية كلفة السكن, حسب المصدر نفسه.

وذكر المركز أن معظم المخيمات التي تضم مشردين تتعرض لضغوط من أجهزة الأمن الأميركية لعدم حصولها على الموافقات اللازمة.

ويوجد في الولايات المتحدة مئة مخيم للمشردين، ويتوجب على من يقيمون في بعضها دفع مبلغ بسيط من المال، حسبما يؤكده مركز القانون الوطني لمكافحة التشرد والفقر.

وأظهر تقرير نشرته هيئة الإحصاء الأميركية سبتمبر/أيلول من العام الماضي أن عدد الأميركيين الذين يعيشون تحت خط الفقر في الولايات المتحدة خلال العام 2013 تجاوز 45 مليونا.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 41/0184 sec