رقم الخبر: 256667 تاريخ النشر: حزيران 25, 2019 الوقت: 15:44 الاقسام: دوليات  
كييف تندّد بقرار عودة موسكو للجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا

كييف تندّد بقرار عودة موسكو للجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا

ندّد رئيس الوزراء الأوكراني فولوديمير غرويسمان قرار الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، السماح بعودة ممثلي روسيا إلى صفوفها بعد خمسة أعوام على ضمّ موسكو شبه جزيرة القرم.

وقال غريسمان، في تغريدة نشرها على حسابه امس الثلاثاء في "تويتر": إن عودة روسيا إلى الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، (جاءت) كما لو أنها انتقام المعتدي، ومثّلت احتقاراً للقانون الدولي، فهناك أرواح أزهقت في دونباس، وشبه جزيرة القرم قد تم ضمّها، مثل هذه الأشياء لا يمكن للمرء تجاهلها من أجل اتفاقات مؤقتة، لا يوجد مكان للتسوية".

وكان 118 برلمانياً من الدول الأعضاء في مجلس أوروبا وافقوا على قرار السماح لروسيا بأن تتقدم بوفد ابتداءً من الثلاثاء، ما يفتح الطريق أمام موسكو للمشاركة يوم غدٍ الأربعاء في انتخاب أمين عام جديد لهذه الهيئة الأوروبية التي تشرف على مراقبة حقوق الانسان والحريات.

وصوّت ضد القرار 62 عضواً في حين امتنع 10 عن التصويت في الجمعية البرلمانية للمجلس التي تتخذ من مدينة سترارسبوغ شرقي فرنسا مقراً لها.

وكانت الجمعية البرلمانية للمجلس الأوروبي قررت في العام 2014 تعليق حق روسيا في التصويت بعد أن أقدمت على ضمّها القرم، وبموجب القرار، فإن روسيا لن تتمكن من التمثيل في الأجهزة الإدارية وإرسال أعضائها ضمن لجان المراقبة التي ترسلها الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، إلى الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات، فضلا عن عدم تمكن الأعضاء الروس في المشاركة في أي أنشطة تشارك فيها الجمعية، ورداً على قرار تعليق حقها في التصويت ، قامت موسكو بإعلان مقاطعتها للجمعية.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 30/9784 sec