رقم الخبر: 256654 تاريخ النشر: حزيران 25, 2019 الوقت: 15:29 الاقسام: منوعات  
نهاية «مروّعة» لمراهق داخل فرّامة لحم

نهاية «مروّعة» لمراهق داخل فرّامة لحم

واجه مراهق فلبيني نهاية «مروعة»، بعدما علقت يده في آلة فرم اللحم (الكفتة)، ثم قامت بسحبه وسحقته، داخل مصنع للنقانق.

وبحسب ما نقلت صحيفة «صن» البريطانية، فإن الضحية جومار جنغيكو، البالغ من العمر 18 عاما، وجد نفسه بالكامل داخل آلة الكفتة، ولم يعد زملاؤه يرون سوى قدميه المتدليتين.

ومن المرجح أن يكون الفتى قد حاول أن يسحب شيئا ما من الداخل، لكنه لم ينتبه إلى خطورة الآلة المشغلة، على الساعة الثامنة، في مدينة إيلولو.

وكشفت الشرطة الفلبينية، أن الفتى الراحل التحق بالعمل في مصنع النقانق قبل أسبوعين فقط، ولم يكن مكلفا بالآلة التي أودت بحياته، ولم يجر الاشتباه في أن يكون الحادث مدبرا.

وقال مالك المحل وباقي العمال، إن الفتى كان بمفرده، حين وقع الحادث، ورجحوا أن يكون قد اقترب من الآلة، بدافع الفضول.

واضطر عامل تقني إلى تفكيك آلة طحن الكفتة حتى يقوم باستخراج أجزاء جثة الفتى، ويقول الزملاء إنه كان إنسانا طيبا وذا معاملة حسنة.

وقرر المصنع أن يتكفل بمصاريف الدفن والجنازة، تضامنا مع الفتى وعائلته.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/5293 sec