رقم الخبر: 256625 تاريخ النشر: حزيران 25, 2019 الوقت: 12:46 الاقسام: محليات  
أهم عناوين الصحف والافتتاحيات الايرانية الصادرة اليوم الثلاثاء

أهم عناوين الصحف والافتتاحيات الايرانية الصادرة اليوم الثلاثاء

فيما يلي أهم عناوين الصحف والافتتاحيات الايرانية الصادرة صباح اليوم الثلاثاء:

ایران

📌النائب الاول لرئیس الجمهوریة: اتخاذ القرارات الاقتصادیة المهمة یعود الی رئیس الجمهوریة

📌صفقة القرن.. الفلسطینیون یعتبرون المشارکة في ورشة المنامة خیانة بحق القدس

📌 مؤتمر المنامة الاقتصادي مقدمة لتمرير صفقة القرن التي تستهدف الهوية الفلسطينية

جمهوري اسلامي

📌ترامب في اتصال هاتفي مع ابن سلمان: الحفاظ علی السعودیة له ثمن کبیر یجب أن تسددوه

📌بان کي مون: التوترات في الخلیج الفارسي، سببها الانسحاب الغبي لامریکا من الاتفاق النووي

📌ظریف: المنظومة التي أسقطت الدرون الامریکیة کانت ایرانیة الصنع

📌مائة عالم دین لبناني وفلسطیني یحرّمون التعاون مع "صفقة القرن"

کیهان

📌 بعد إذلال امريكا بإسقاط طائرتها الجاسوسية.. فرض ترامب یوم أمس.. عقوبات امریکیة جدیدة علی ایران

📌"غلوبال تایمز": ایران والصین وروسیا شکّلوا مثلثاً جدیداً في مواجهة امریکا

📌تفاصیل جدیدة عن عملیات أنصارالله ضد مطارین سعودیین مهمین

📌الفلسطینیون والمغاربة ینزلون الی الشوارع ضد صفقة القرن وخیانة الرجعیة العربیة

آرمان

📌"سید ابراهیم رئیسي" یؤکد الإرادة الجادة لإجراء تطورات في السلطة القضائیة

📌فخرالسادات محتشمي بور: رسالة الاصلاحیین الی أمین عام الامم المتحدة کانت لضمان الامن والسلام العالمیین

آفتاب یزد

📌قناة الجزیرة: السعودیة والامارات غاضبتان من الغاء الهجوم علی ایران

شرق

📌تناقضات البیت الابیض.. هوك: مستعدون لاقامة علاقات دبلوماسیة مع ایران

 

وفيما يلي أهم مقالات الصحف الايرانية الصادرة اليوم الثلاثاء:

اطلاعات

صحيفة اطلاعات كتبت في مقالها (مشروع صفقة القرن أم بيع فلسطين؟) عن سياسة ترامب في المنطقة مؤكدة انها ترتكز على محورين، الاول نهب ثروات البلدان الغنية بالنفط بالمنطقة والثاني تكريس الوجود الصهيوني بالمنطقة وحذف فلسطين من الخارطة.

وجاء في جانب من المقال:" مايسمى بصفقة القرن والتي تتخفى في مؤتمر المنامة خلف غطاء اقتصادي لاتستهدف حذف فلسطين من الخارطة فحسب بل القضاء على مبدأ المقاومة ايضاً ".

بشكل عام في المنطقة.. واليوم تتحرك واشنطن وتل ابيب وعواصم النظم العربية الرجعية وعبر مؤتمر المنامة لاجتذاب رساميل قدرها 50 مليار دولار كخطوة اولية لاشغال الفلسطينيين بمشاريع اقتصادية لوضع القضية الفلسطينية على رفوف النسيان لصالح الكيان الصهيوني.

جمهوري اسلامي

في السياق ذاته حملت افتتاحية صحيفة جمهوري اسلامي عنوان ( المؤتمر الفاشل ) وجاء في الصحيفة:"كل المؤشرات تدل على ان مؤتمر المنامة الخاص بتمرير صفقة القرن والذي سيبدأ اليوم، مؤتمر فاشل مسبقاً ".

وذلك في ظل رفض الفلسطينيين الشامل لهذا المؤتمر ولصفقة القرن ورفض غالبية الدول العربية والاسلامية باستثناء بعض النظم العربية الرجعية التي تسير في المسار الامريكي الصهيوني على حساب الشعب الفلسطيني.

واضافت الصحيفة ان امريكا ترامب التي اعترفت بالقدس كعاصمة للكيان الغاصب والتي ايدت ابتلاع هذا الكيان للجولان هي التي تقف وراء تنظيم هذا المؤتمر بالتنسيق مع تل ابيب والعواصم الرجعية، وعدم مشاركة اي جهة فلسطينية فيه وكذلك الرفض الاسلامي والدولي الواسع له جعله فاشلاً قبل ان يبدأ.

جام جم

في مقالها ( الحظر المضحك ) تحدثت صحيفة جام جم عن اعلان ترامب عن فرض اجراءات حظر جديدة على ايران.

وجاء في الصحيفة: بعد كل فشل مقابل بلادنا تسارع واشنطن لفرض حزمة اجراءات حظر ما،

"ويبدو ان اجراءات الحظر الامريكية الاخيرة تستهدف هذه المرة القائد والمقربين منه وقيادات في حرس الثورة وذلك في قرار مثير للسخرية".

ومن الواضح ان ادارة ترامب لم يعد لديها اية خيارات اضافية لفرض المزيد من الحظر اثر فشل سياسة الحظر ضد ايران تماما ًلذلك ارادت هذه الادارة وفي خطوة دعائية مضحكة فرض حظر جديد ما للتعتيم على اسقاط الحرس لطائرة الغلوبال هوك فجاء القرار الامريكي هذا المثير لسخرية العالم لان امريكا نفسها لا تدري كيف تريد فرض حظراً كهذا.

خراسان

حمل تعليق لصحيفة خراسان عنوان يقول ( جرس انذار لمستقبل اردوغان ) تحدثت فيه عن فوز مرشح المعارضة التركية في الانتخابات البلدية الاخيرة باسطنبول.

وجاء في الصحيفة:" الرئيس التركي ماكان ليعمد الى دفع الامور باتجاه اعادة الانتخابات البلدية باسطنبول لو كان قد وضع في حساباته فوز مرشح المعارضة مرة ثانية بنسبة اكبر".

والحقيقة هي ان تصويت غالبية الناخبين باسطنبول مرة اخرى لصالح اكرم امام اوغلو على حساب مرشح حزب العدالة والتنمية بزعامة اردوغان ، حدث سيؤدي عملياً الى صعود نجم امام اوغلو في الساحة السياسية، وحدث يحمل مؤشر على تراجع شعبية اردوغان وحزبه في الشارع التركي بشكل عام.

سياست روز

صحيفة سياست روز كتبت في تعليقها ( ما الذي يريدونه في المنامة ) عن بدأ اعمال مؤتمر البحرين الخاص بتمرير مايسمى بصفقة القرن اليوم.

وجاء في الصحيفة:" استضافة النظام البحريني لمثل هذا المؤتمر تعطي فكرة واضحة عن دخوله الى مرحلة خيانية اكبر في سباق بمسار الخيانة مع السعودية والامارات ".

واضافت سياست روز ان مؤتمر البحرين اول خطوة عملية في اطار تنفيذ مايسمى بصفقة القرن التي تتلخص بامحاء القضية الفلسطينية وتشكيل كيان فلسطيني غريب ومن دون هوية خاضع للكيان الصهيوني عملياً ومؤتمر المنامة لعبة لتمرير هذه المؤامرة عبر الهاء الفلسطينيين بمشاريع اقتصادية.

آفتاب يزد

في افتتاحيتها التي تحمل عنوان (معنى تصريحات الجبير) تحدثت صحيفة آفتاب يزد عن تصريحات لوزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير قال فيها ان لا احداً في المنطقة يريد الحرب وان السعودية تسعى دائماً للحوار مع ايران.

وجاء في الصحيفة: نعم الجميع يقولون لانريد الحرب في ظاهر الامر وحتى امريكا عندما شنت حروب على العراق وافغانستان وفيتنام لم تبوح رسمياً برغبتها بالحرب بل طرحت عبارات ملتوية اخرى تحمل نفس المعنى " واليوم تقول السعودية انها لاتريد الحرب ولكنها من الواقع تعمل على اشعال نيرانها وتصريحات الجبير لاتعكس حدوث تغيير في سياسة الرياض ابداً ".

فالسعودية تدفع نحو تصعيد الحظر والضغوط على ايران بشتى السبل وتحث ترامب على التصعيد وتتحرك حالياً لايجاد تكتل مع امريكا والكيان الصهيوني ودول اخرى ضد بلادنا الا يعني كل ذلك تجسيد لرغبة سعودية في جر رجل امريكا لشن حرب على ايران.

كيهان

نشرت صحيفة كيهان تقريراً يتحدث (تصريحات مهمة لنواب سوريين حول ادلب) وهي تصريحات تحدثت عن حضور قادة عسكريين اتراك الى جانب جماعات ارهابية.

ونقرأ في الصحيفة:"أكد نواب في البرلمان السوري ان سكان محافظة ادلب ينتظرون على أحر من الجمر دخول القوات السورية للمحافظة لتحريرها من الارهابيين".

واشار هؤلاء النواب الى وجود ضباط اتراك كبار في مراكز قيادات التنظيمات الارهابية في ادلب. وحذر هؤلاء النواب من ان الدعم التركي لتنظيم النصرة الارهابي على اختلاف تسميات هذا التنظيم اخذ ابعاداً واسعة مؤخراً.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق-خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 12/2137 sec