رقم الخبر: 254736 تاريخ النشر: حزيران 04, 2019 الوقت: 12:05 الاقسام: منوعات  
اكتشاف مفاجئ .. «وحش البحيرة» قد يكون حقيقا!

اكتشاف مفاجئ .. «وحش البحيرة» قد يكون حقيقا!

كشفت دراسة علمية كبرى أن "وحش البحيرة" الشهير في لوخ نيس قد يكون حقيقيا فعلا.

وتنقل الباحثون على طول البحيرة وجمعوا عينات الحمض النووي، الذي خلفته الكائنات من جلدها وحراشفها وبرازها، في 3 أعماق مختلفة في المياه.

وأُرسلت العينات إلى المختبرات المعملية في نيوزيلندا وأستراليا والدنمارك وفرنسا، لتحليلها.

وقال الأستاذ، نيل جيميل، وهو خبير في علم الجينوم والبيئة والسكان والحفظ والبيولوجيا التطورية من جامعة "أوتاغو" في نيوزيلندا، إن النتائج كانت "مفاجئة" على أمل نشر التفاصيل الكاملة للدراسة، الشهر المقبل.

ولكن جيميل كشف أن إحدى النظريات الشهيرة حول "نيس"، ربما تكون صحيحة. وتقول إحداها إن "الوحش" هو بليزوصورات طويل العنق، نجا من فترة انقراض الديناصورات.

ويقول التفسير الآخر الأكثر ترجيحا إن "وحش نيس" هو في الواقع سمك سلور عملاق، يعيش في البحيرة.

وأضاف جيميل: "ما سنحققه هو ما بدأنا القيام به، وهو توثيق التنوع البيولوجي لبحيرة لوخ نيس في تفصيل دقيق. لقد درسنا كل واحدة من فرضيات الوحش الرئيسية، وربما تكون 3 منها غير صحيحة، بينما قد تكون واحدة منها حقيقية".

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق /وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/0620 sec