رقم الخبر: 254469 تاريخ النشر: أيار 31, 2019 الوقت: 17:00 الاقسام: دوليات  
مقتل 10 جنود أمريكيين بتفجير سيارة في كابول.. وطالبان تتبنى

مقتل 10 جنود أمريكيين بتفجير سيارة في كابول.. وطالبان تتبنى

سقط 10 جنود قتلى من الجيش الامريكي الارهابي يوم الجمعة بهجوم سيارة ملغومة وقع على قافلة أمريكية شرقى العاصمة كابول ، كما أدى التفجير لمقتل أربعة مدنيين أفغان على الأقل في ثاني هجوم تشهده المدينة في غضون يومين.

وبحسب المتحدث باسم حركة "طالبان" الأفغانية، ذبيح الله مجاهد، تبنّت الحركة مسؤولية التفجير.

وقال مجاهد - حسبما ذكرت شبكة (إيه بي سي) الأمريكية - إن 10 جنود أمريكيين قُتلوا جراء هذا الهجوم.

وكانت السلطات الأفغانية، قد أعلنت مقتل 4 أشخاص وإصابة 3 آخرين في انفجار سيارة مفخخة استهدفت القوات الدولية في منطقة (قابل باي) شرقي العاصمة كابول، صباح الجمعة، وذلك بعد يوم من انفجار آخر سقط فيه 6 قتلى.

وأعلنت حركة طالبان المسؤولية عن الانفجار الذي جاء بعد يوم من إعلان تنظيم داعش الارهابي مسؤوليته عن هجوم انتحاري خارج أكاديمية للتدريب العسكري أسفر عن مقتل ستة على الأقل.

وذكر متحدث باسم القوات الأمريكية في أفغانستان أن السيارة الملغومة اصطدمت بقافلة أمريكية وأن أربعة جنود أصيبوا بجروح بسيطة في الانفجار، لكنه لم يخض في التفاصيل.

وتصاعد عمود من الدخان الأبيض في الهواء وانتشر الحطام في طريق جلال أباد في شرق كابول وهي منطقة تضم العديد من المجمعات الأمنية الكبرى وشهدت هجمات متكررة عبر السنوات.

لكن مسؤولين آخرين قالوا إن ما يصل إلى تسعة أشخاص لقوا مصرعهم، وتفاوتت التقديرات حول أعداد المصابين.

وقال عبد القيوم الذي كان رأسه ملفوفا بضمادة ”أصابني الزجاج المتطاير في رأسي وأصيب كثيرون بجروح“.

وقال المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد إن الهجوم استهدف قافلة تقل ”مستشارين أجانب كبارا“ وأسفر عن مقتل عشرة وتدمير سيارتين.

وذكر شهود أن القافلة كان بها ما لا يقل عن ثلاث سيارات مدرعة لاند كروزر ولحقت بإحداها أضرار شديدة ونقلتها رافعة من المكان في حين انتشر جنود أفغان وأمريكيون في الشارع خلال قيام رجال الإطفاء بتنظيفه.

وتشهد كابول حالة تأهب قصوى منذ أيام حيث تم تعزيز نقاط التفتيش على الرغم من تزايد الجهود الدبلوماسية لإنهاء الحرب المستمرة في البلاد منذ 18 عاما.

ووقع هجوم يوم الجمعة قبل أيام من عيد الفطر وفي وقت اجتمع فيه وفد من مسؤولي طالبان مع مسؤولين أفغان كبار في موسكو هذا الأسبوع وأجروا مناقشات قال المتحدث الرئيسي باسم طالبان إنها أحرزت تقدما طيبا.

 الجيش الأفغاني يداهم أوكار طالبان ويقضي على 8 من عناصر منها.. وتحرير 33 شخصا من سجن تابع للحركة بإقليم "هلمند"

الى ذلكل استهدفت القوات الخاصة للجيش الأفغاني مجمعًا لقيادة طالبان في إقليم فرح الغربي، مما أسفر عن مقتل ثلاثة مسلحين على الأقل.

وقالت مصادر عسكرية أفغانية لوكالة "أنباء خامة برس" الأفغانية، "استهدفت قوات خاصة أفغانية في مداهمات لها قيادة طالبان، حيث قتلت ثلاثة من مقاتلي طالبان ودمرت منشأة طبية تابعة لهم وعددا كبيرا من الأسلحة والمتفجرات".

من جانبها أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية، يوم الجمعة، أنه تم تحرير 33 شخصا على الأقل من سجن تابع لحركة "طالبان" فى مقاطعة "سانجين" بإقليم "هلمند" الواقع جنوبى البلاد.

وقالت الوزارة - فى بيان نقلته قناة "طلوع" الأفغانية - إن هذه العملية نفذتها القوات الخاصة الأفغانية، مشيرة إلى أن الأشخاص الذين تم تحريرهم هم ثلاثة من أفراد الشرطة الوطنية و29 من الجيش ومدنى واحد.

وأضافت أنه تم تدمير السجن التابع لحركة "طالبان" عقب عملية الإنقاذ التى جاءت عقب يوم واحد من تحرير 28 شخصا من سجن تابع لطالبان فى إقليم "زابول" الواقع جنوبى أفغانستان.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/7997 sec