رقم الخبر: 254034 تاريخ النشر: أيار 25, 2019 الوقت: 19:11 الاقسام: عربيات  
وزير النفط العراقي يحذر من إغلاق مضيق هرمز
نتيجة الأزمة بين طهران وواشنطن

وزير النفط العراقي يحذر من إغلاق مضيق هرمز

*الرئيس برهم صالح يزور تركيا والسعودية

حذر وزير النفط ثامر الغضبان، السبت، من اغلاق مضيق هرمز نتيجة الأزمة بين واشنطن وطهران، مشيرا الى أن اغلاقه سيكون له تأثير على العراق والدول التي تنطلق صادراتها النفطية منه.

وقال الغضبان في حديث لـ السومرية نيوز، إن "وزارة النفط وضمن عملها الاستباقي فهي تضع جميع الاحتمالات للتهيئ بحالات الطوارئ"، مبينا ان "مايهمنا ان نكون جاهزين ومع بداية فصل الصيف لنكون بوضع افضل، وهو فعليا ما حصل ويحصل حيث ان وضعنا فيما يخص انتاج الغاز وتجهيزه الى محطات توليد الطاقة الكهربائية ومحطات الوقود السائل وتحديدا زيت الغاز هو افضل بكثير عما كنا عليه بنفس التاريخ من العام الماضي".

واضاف الغضبان، أن "الوزارة لن تتوقف عند هذا الحد ونحن مستمرون في بناء خزين ستراتيجي كبير جدا من زيت الغاز، وبنفس الوقت فأن النفط الأسود والخام متوفر ولاتوجد لدينا اي مشاكل تجاهه"، لافتا الى أن "الأزمة بين واشنطن وطهران وبحال اغلاق مضيق هرمز فسيكون له تأثير علينا وعلى جميع الدول التي تنطلق صادراتها النفطية من خلاله، لكننا متفاؤلون بان الحكمة ستسود وان هذا الامر لن يحصل لان ضرره كبير على المنطقة والعالم بأسره لأن المضيق يمر من خلاله يوميا 18 مليون برميل نفط خام لاسيما للسوق الآسيوية".

يشار الى أن رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري هدد في نيسان الماضي، بمنع مرور نفط دول المنطقة عبر مضيق هرمز في حال كان من المقرر أن لا يمر النفط الايراني عبر المضيق.

واكد الغضبان، في (16 آيار 2019)، اتخاذ وزارته اجراءات احترازية في حال حدوث اي طارئ بشأن الاحداث في المنطقة بالاشارة الى الازمة بين واشنطن وطهران.

من جانب آخر كشفت لجنة العلاقات الخارجية النيابية، السبت، عن زيارات للرئيس العراقي برهم صالح الى كل من تركيا والسعودية خلال الساعات المقبلة.

وقال عضو اللجنة ريبوار كريم في تصريح صحفي إن "زيارة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الى الكويت ورئيس الجمهورية برهم صالح الى الاردن، كانتا لبحث مايدور الان في المنطقة وما يتعلق بالتوتر الحاصل بين الولايات المتحدة الاميركية من جهة وايران من جهة اخرى".

وأضاف ان "الزيارتين تهدفان الى ابعاد شبح الحرب عن الدولة وعن الشعب العراقي كونه مقبل على مرحلة الاستقرار والازدهار الاقتصادي وهذا يتطلب استقراراً امنيا وعسكريا وسياسيا".

وبين كريم، ان "المباحثات ناقشت التبادل التجاري والاقتصادي بين العراق ودول الجوار في حال حصول مشاكل خلال المرحلة المقبلة، وكيف سيكون شكل هذه العلاقات، مبيناً ان تلك التوترات فيما اذا انتهت فان العراق سيستمر بالاتفاقيات الثناية التي ابرمها مع تلك الدول في وقت سابق".

وأوضح كريم، ان رئيس الجمهورية سيزور تركيا والسعودية خلال الساعات المقبلة"، مؤكداً "استمرار تلك الزيارات بقدر ما يتعلق بالوضع العراقي وكيفية حماية امنه واستقراره كونه بحاجة ماسة الى مثل هذا الاستقرار".

وكان رئيس الجمهورية برهم صالح قد قام بزيارة رسمية الخميس إلى الاردن لمدة يوم واحد، حيث عقد قمة ثنائية مع الملك الأردني عبد الله الثاني وثلاثية جمعت الجانبين بالرئيس الفلسطيني محمود عباس، وبحث القادة آخر المستجدات والتطورات الإقليمية في المنطقة، والتعاون المشترك بين الدول الثلاث في مختلف المجالات.

وعلى المستوى الأمني أعلنت القوات العراقية، مقتل ثلاثة من عناصر "داعش" بعملية أمنية مشتركة لقوات الحشد الشعبي بالتعاون مع طيران الجيش العراقي واستخبارات صلاح الدين وسط العراق.

ونقل موقع "الحشد الشعبي"، أن "قوات الحشد الشعبي وبالتعاون طيران الجيش واستخبارات صلاح الدين نفذت، مساء الجمعة، عملية أمنية مشتركة في تلال مكحول قرب منطقة الزوية عقب انفجار عبوتين ناسفتين قام "الدواعش" بزرعها واسفرتا عن استشهاد امرأة ومقاتل بالحشد الشعبي.

وأضاف الموقع، أن العملية أسفرت عن مقتل الدواعش الثلاثة المجرمين الذين قاموا بزرع العبوتين مستقلين دراجات نارية فضلا عن قيامهم بعمليات إرهابية أخرى استهدفت المدنيين والقوات الأمنية والحشد الشعبي.

ويكرر تنظيم "داعش" بين فترة وأخرى إستهداف المناطق التي فقد السيطرة عليها خلال عمليات التحرير، إلا أن القوات الأمنية تحبط غالبية تلك العمليات وتوقع خسائر بين عناصر التنظيم.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: بغداد/ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/3593 sec