رقم الخبر: 253957 تاريخ النشر: أيار 25, 2019 الوقت: 12:32 الاقسام: دوليات  
الناتو يتذرّع بالتهديد النووي الروسي لوضع استراتيجية عسكرية عدائية

الناتو يتذرّع بالتهديد النووي الروسي لوضع استراتيجية عسكرية عدائية

كشف الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، عن أن الناتو يعتزم لأول مرة منذ عقود اعتماد استراتيجية عسكرية جديدة بحجة مواجهة "التهديد النووي القادم من روسيا".

وقال ستولتنبرغ: "هذا الأسبوع، اعتمد خبراؤنا العسكريون استراتيجية عسكرية جديدة لحلف شمال الأطلسي".
وأضاف: "نحن نتحدث عن الاستعداد الكامل للدفاع وضمان الاستقرار في المستقبل. هذا يتطلب في بعض الأحيان مفاهيم عسكرية جديدة".
ويتذرّع الناتو بالقدرات النووية الروسية لنشر صواريخ وأسلحة نووية في أوروبا على الرغم من أن السلطات الروسية أكدت مرارا وتكرارا أنها لا تعتبر الأسلحة النووية إلا وسيلة للردع، وأن روسيا لن تبادر أبدا إلى استخدامها.
فالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أكد أن العقيدة النووية الروسية لا تنص على توجيه ضربة وقائية، وقال: نظريا، لا يمكن لموسكو استخدام الأسلحة النووية إلا كرد فعل.
ومع ذلك، اتهم ممثلو الحلف موسكو مرارا بتطوير خطط لاستخدام الأسلحة النووية وقال القائد الأعلى للقوات المشتركة لحلف الناتو في أوروبا الجنرال كورتيس سكاباروتي في مارس الماضي، إن الهجوم الصاروخي الاستباقي سيتيح لموسكو تحقيق "انتصارات سريعة على الجيران الأضعف"، دون أن يقدم أي حجج لدعم ادعاءاته.
وفي الوقت نفسه، لا ترفض الولايات المتحدة العضو الأكبر في الناتو فكرة توجيه ضربة وقائية، وتحدث علانية عن هذا الأمر رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات الأمريكية الجنرال جوزيف دانفورد أمام مجلس الشيوخ، قائلا : "هذه السياسة تجعل من الصعب على العدو اتخاذ قرار مهاجمة الولايات المتحدة".
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/3366 sec