رقم الخبر: 253777 تاريخ النشر: أيار 22, 2019 الوقت: 16:51 الاقسام: اقتصاد  
السفير الإيراني في الهند: سنجد طريقاً لبيع نفطنا
رغم الحظر الأمريكي

السفير الإيراني في الهند: سنجد طريقاً لبيع نفطنا

أكد سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى نيودلهي انه رغم الحظر النفطي الأميركي، فان ايران ستجد طريقاً لبيع نفطها، معرباً عن أمله بتطوير العلاقات بين الحكومة الهندية الجديدة وطهران.

وفي مقابلة مع موقع "The Print" الهندي، أعرب علي جكيني عن أمله باستئناف استيراد النفط من ايران مع مجيء الحكومة الجديدة، وقال: ان الحكومة الايرانية تتوقع انه مع مجيء حكومة جديدة بالهند أن يبادر هذا البلد على تطوير علاقاته مع ايران في جميع المجالات وخاصة في المجال الاقتصادي بما في ذلك شراء النفط.

وأشار السفير الايراني الى الزيارة الأخيرة لوزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الى الهند، وقال: كانت زيارة وزير الخارجية ذات أهمية كبرى، لأنه كان يريد أن يشرح للهند مواقف ايران بشأن الاتفاق النووي. وتابع: لقد قالت ايران للهند بكل وضوح أنها لم تخرج من الاتفاق النووي؛ مضيفاً: لقد أمهلت ايران أوروبا 60 يوماً لتنفيذ إلتزاماتها.

وبشأن الحظر النفطي، قال السفير الايراني: إننا سنجد طرقاً لبيع النفط؛ فالنفط كالماء يجد طريقه ليجري؛ نعم لدينا مشكلات ولكننا سنواصل التجارة التي هي حق قانوني لنا.

وبشأن إلغاء إعفاء الهند من الحظر النفطي، قال جكيني: نتوقع من الهند أن تعتبر ايران، وكما في السابق، بلداً صديقاً؛ ان العلاقات بين ايران والهند في مجال الطاقة مبنية على أساس الوصول السهل والاستمرار والأمن والثقة.

وأشار السفير الايراني الى مشروع تطوير ميناء جابهار، وقال: ان علاقاتنا مع الهند هي أبعد من النفط؛ فلدينا علاقات اقتصادية في العديد من القطاعات، ولا ينبغي الشعور بأثر الحظر الأميركي على مشروع جابهار، بل ان الحاجة تستدعي الإسراع في هذا المجال.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/4649 sec