رقم الخبر: 253537 تاريخ النشر: أيار 20, 2019 الوقت: 17:15 الاقسام: اقتصاد  
إيران تضع خططاً لتعزيز أمنها الغذائي لمواجهة ظروف الحظر

إيران تضع خططاً لتعزيز أمنها الغذائي لمواجهة ظروف الحظر

وضعت الجمهورية الاسلامية الايرانية خططاً لتعزيز أمنها الغذائي، للحد من آثار الحظر الأميركي الجائر على معيشة المواطنين وخاصة أمنهم الغذائي.

فقد أعلن وزير الجهاد الزراعي، محمود حجتي، ان الوزارة عاكفة على وضع خطط لتعزيز الأمن الغذائي في البلاد في ظل ظروف الحظر.

وأضاف حجتي، في تصريح أدلى به خلال اجتماع مع مساعدي ومدراء الوزارة، إنه بالنظر الى الظروف الراهنة والقيود الناجمة عن الحظر الذي فرضته أميركا في المجالات التجارية والنفطية والتبادل المالي والعلمي والبحثي ينبغي وضع آليات جديدة توظف جميع الطاقات والقدرات العلمية والبحثية بهدف الحفاظ على الانتاج والتأمين الغذائي لـ80 مليون ايراني.

وأكد وزير الجهاد الزراعي على تعزيز النشاطات البحثية بهدف سد الحاجات الغذائية للبلاد وخفض التبعية بالتناسب مع الظروف الراهنة والاستراتيجيات العامة في البلاد لاسيما في مجالات البذور والمنتجات الحيوانية.

ونوه الى أن المؤسسات البحثية ينبغي أن تعتمد آليات جديدة ترمي لتحسين الانتاج والاستخدام الأمثل لمصادر المياه والتربة والتقدم المستمر في مختلف المجالات الزراعية مثل مواجهة الآفات والأمراض الزراعية وإنتاج البذور وتأمين غذاء المواشي والمجالات الأخرى. ولفت الى أن ايران تضم طاقات وإمكانيات هائلة والتي يمكن توظيفها لسد الحاجة في المجالات الزراعية ما يتطلب تعزيز المؤسسات البحثية الزراعية نشاطاتها بالنظر الى الظروف المعقدة الجارية واقتراح أساليب سريعة لمعالجة المشاكل وسد الحاجات الزراعية.

وفي سياق متصل، توقع مدير مكتب الغلال والمنتوجات الأساسية بوزارة الزراعة الايرانية، تسجيل إنتاج الأرز نمواً یتراوح بین 10 إلى 20 بالمئة هذا العام.

وأوضح عزيز كريمي أن نسبة النمو المتوقعة تأتي على ضوء تحسن وضع الأمطار واصلاح التربة في البلاد. وبيّن أن احتياجات ايران تبلغ 3 ملايين طن سنوياً، إذ تم في السنة الزراعية الماضية المنتهية 20 مارس/ آذار 2019، إنتاج 1ر2 مليون طن من الأرز، مقابل استيراد 65ر1 مليون طن.

ومن شأن زيادة إنتاج الأرز، هذه المادة الغذائية الاستراتيجية، أن تقلل من الاستيراد، وصولاً الى تحقيق الاكتفاء الذاتي.

من جهة أخرى، توقع المدير التنفيذي للشركة التجارية الايرانية الحكومية، بلوغ محصول القمح في السنة الزراعية الحالية مستوى 11 مليون طن، مؤكداً عدم الحاجة للاستيراد من الخارج.

وأوضح يزدان سيف، في مقابلة متلفزة، ان مشتريات القمح المحلي تجاوزت 2ر1 مليون طن منذ بدء موسم الحصاد (منتصف أبريل/ نيسان) حتى الآن، بنمو 23 بالمئة عن العام السابق.

موضوع الأمن الغذائي، من المواضيع التي تحظى بأهتمام خاص من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية؛ ورغم ان ايران واجهت موجة من الجفاف في السنوات الماضية، إلا أنها تمكنت من زيادة الإنتاج الزراعي باستحداث طرق جديدة واقتصادية للري، وبما أن هذه السنة الزراعية شهدت زيادة كبيرة في الأمطار، فمن المتوقع أن تشهد ايران نمواً في الإنتاج الزراعي، مما يسهل لها تعزيز أمنها الغذائي.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/7154 sec