رقم الخبر: 253350 تاريخ النشر: أيار 18, 2019 الوقت: 20:14 الاقسام: عربيات  
إنتهاء فترة تعليق المحادثات بين المجلس العسكري والقوى المدنية بالسودان
ومحاولة انقلابية بعد إعفاء عدد من قادة الشرطة

إنتهاء فترة تعليق المحادثات بين المجلس العسكري والقوى المدنية بالسودان

انتهت فترة تعليق المحادثات بين المجلس العسكري الانتقالي في السودان والقوى المدنية، السبت، بينما لم تستأنف بعد الاتصالات بين الطرفين.

وقالت مصادر من داخل تحالف قوى الحرية والتغيير إن أعضاءه لم يتلقوا أية اتصالات بشأن استئناف المفاوضات مع المجلس العسكري، بعد انقضاء مدة الـ72 ساعة التي علق الجيش خلالها المفاوضات بشأن هياكل السلطة الانتقالية.

وتضم قوى إعلان الحرية والتغيير، تجمع المهنيين السودانيين وغيره من جماعات المعارضة الرئيسة الأخرى.

والأربعاء الماضي، علق المجلس العسكري المباحثات مع قادة التظاهرات لمدة 72 ساعة، بعدما قال إن الأمن تدهور في العاصمة الخرطوم، حيث أقام المتظاهرون متاريس في شوارع عدة.

وجاء قرار المجلس فيما كان من المفترض أن يلتقى قادته مع قادة التظاهرات لوضع التصور النهائي بشأن الفترة الانتقالية، وتشكيل ثلاثة مجالس، سيادي وحكومي وتشريعي، خلال هذه المرحلة التي ستستمر ثلاث سنوات.

من جهة اخرى تداولت وسائل إعلام سودانية ومستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي أنباء عن إحباط محاولة انقلاب جرت في الساعات الأولى من صباح السبت، في الخرطوم.

ونشرت مواقع "أخبار السودان" و"النيلين" و"الانتباهة" أن  مصادر إعلامية قالت إن محاولة الانقلاب دبرت بواسطة ضباط أحيلوا إلى التقاعد من الجيش والشرطة بعد نجاح الثورة السودانية.

وجاءت تلك الأنباء قبيل ساعات من انتهاء مهلة المجلس العسكري الممنوحة لقوى التغيير، فيما يتوقع استئناف المباحثات الأحد بين الطرفين.

وأصدر المجلس العسكري، قرارا مساء الأحد الماضي بإعفاء عدد من قادة الشرطة في أكبر كشف إعفاءات تشهده تلك المؤسسة الأمنية، طال مديرها العام الفريق أول بابكر أحمد الحسين ونائبه الفريق شرطة د. أسامة إبراهيم أحمد المفتش العام للشرطة، بجانب إعفاء كل هيئة قيادة الشرطة برتبة الفريق وإعفاء 49 من رتبة اللواء و14 من رتبة العميد ومقدمين اثنين و255 ملازم أول و143 من رتبة الملازم.

وكان المجلس العسكري علق، الأربعاء، المباحثات مع "قوى الحرية والتغيير"، لمدة 72 ساعة، بعدما صمم أن الأمن تدهور في العاصمة؛ حيث أقام المتظاهرون متاريس في شوارع عدة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الخرطوم ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/6391 sec