رقم الخبر: 253320 تاريخ النشر: أيار 18, 2019 الوقت: 17:44 الاقسام: محليات  
إيران ترحب بالحوار بين الحكومة الفنزويلية والمعارضة في أوسلو

إيران ترحب بالحوار بين الحكومة الفنزويلية والمعارضة في أوسلو

* على اميركا الإلتزام بتعهداتها في الإتفاق النووي وقرار 2231 بدل التهديد

رحب المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بمبادرة الحوار بين الحكومة الفنزويلية والمعارضة والذي عقد في العاصمة النرويجية أوسلو، وقال: نأمل أن تؤدي هذه الحوارات الى حل سياسي بين الطرفين.

وفي معرض رده على الأخبار الخاصة بالحوار بين الحكومة الفنزويلية والمعارضة في النرويج، رحب سيد عباس موسوي بهذه المبادرة، وقال: نأمل أن تفضي هذه المحادثات الى حل سياسي بين الجانبين، وان تكون فنزويلا قادرة على تحسين الاقتصاد ومعيشة شعبها في أقرب وقت ممكن.

وفي إشارته الى الآثار الضارة لتورط بعض الدول في الشؤون الداخلية لفنزويلا، قال: من المؤسف ان امريكا ومن خلال تجميد ونهب موارد فنزيلا المالية، وضعت شعب هذا البلد تحت وطأة عقوبة جماعية، مما يتطلب منها التخلي عن الارهاب الاقتصادي والسلوك غير القانوني والمنافي لمعايير حقوق الإنسان لتحسين أوضاع الشعب الفنزويلي.

منذ حوالي يومين، أعلنت بعض وسائل الإعلام عن زيارة قام بها ممثلو حكومة فنزويلا والمعارضة الى النرويج لمناقشة الخيارات الممكنة حول تطورات هذا البلد.

وكان المتحدث باسم الخارجية الايرانية قد كتب في تغريدة له على صفحته في تويتر حول الاجراءات الاخيرة للولايات المتحدة الاميركية؛ ان رسالة الشعب الايراني هي عدم الاستسلام للضغوط اللاقانونية وغير المشروعة، وان هذا التكتيك ظل عقيما منذ أربعين عاما.

وتابع: إن المتغطرسين العجزة والشباب لا محل لهم من الإعراب وقال: إن على الولايات المتحدة الاميركية وبدلا من التهديد، الإلتزام بتعهداتها في الإتفاق النووي والقرار 2231 لمجلس الامن.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/8561 sec