رقم الخبر: 253222 تاريخ النشر: أيار 17, 2019 الوقت: 21:04 الاقسام: عربيات  
77 شهيداً وجريحاً حصيلة ضحايا غارات العدوان على صنعاء
والتحالف السعودي يعترف بالجريمة الشنعاء في اليمن

77 شهيداً وجريحاً حصيلة ضحايا غارات العدوان على صنعاء

*عبد السلام: جريمة قوى الشر في العاصمة اليمنية دليل على عجزهم *اختتام مشاورات عمان حول البنود الاقتصادية دون تقدم بسبب تعنت فريق المرتزقة *انكسار زحف واسع للغزاة شرق جحفان بجيزان.. ومصرع العديد منهم

أعلنت وزارة الصحة العامة والسكان، الخميس، ارتفاع ضحايا غارات العدوان السعودي الأمريكي على حي الرقاص السكني وسط العاصمة صنعاء إلى 77 شهيدا وجريحا.

وأوضح ناطق وزارة الصحة الدكتور يوسف الحاضري أنه بعد انتهاء عمليات انتشال الضحايا والجرحى من تحت الأنقاض كانت الحصيلة النهائية 77 شهيدا وجريحا.

وبين الحاضري أن عدد الشهداء بلغ 6 منهم 4 أطفال من أسرة واحدة ورجلين إثنين، فيما بلغ عدد الجرحى 71 جريحا منهم 27طفلا و17 امرأة و27 رجلا.

وكان وزير الصحة العامة والسكان الدكتور طه المتوكل قد أعلن في وقت سابق أن حصيلة ضحايا جريمة العدوان السعودي الأمريكي في حي الرقاص بالعاصمة صنعاء بلغ 6 شهداء بينهم 4 أطفال من أسرة واحدة وأكثر من 54 جريحًا في الحصيلة غير النهائية، داعيا سكان العاصمة إلى التبرع بالدم.

وكان مصدر محلي قد أفاد في وقت سابق عن سقوط 6 شهداء وإصابة العشرات بينهم أطفال ونساء إثر غارة للعدوان استهدفت منازل المواطنين في تقاطع شارعي الرباط والرقاص.

وأشار إلى أن فرق الإنقاذ تواصل انتشال الضحايا من تحت الركام وهناك مفقودين.

وشن طيران العدوان صباح الخميس سلسلة غارات على العاصمة صنعاء والمحافظة منها  4 غارات على عطان، و3 غارات على نقم خلف فندق الموفنبيك وغارتين خلف السفارة القطرية بـحي نقم، فيما شن غارتين على منطقة النهدين واستهدف بغارة حديقة 21 سبتمبر بمديرية الثورة.

من جهتها دانت وزارة الصحة العامة والسكان اليمنية، الخميس، جريمة طيران العدوان السعودي الأمريكي التي استهدفت حيا سكنيا بالعاصمة صنعاء، مكذبة مزاعم العدوان أنه استهدف منطقة عسكرية، وداعية المنظمات الدولية إلى النزول لتوثيق الجريمة.

واستغربت الوزارة "من تمادي تحالف العدوان في توصيفه لمثل هذه الجريمة بأنها استهدفت ما وصفته بالهدف المشروع واصفة له بالمنطقة العسكرية ومراكز تصنيع طيران مسير، مطالبة الأمم المتحدة وجميع المنظمات الأممية والدولية بالنزول إلى موقع الجريمة لتوثيقها والإعلان للعالم جميعا عن حقيقة المكان المستهدف".

ودعت وزارة الصحة "دول العالم والمجتمع الدولي للضغط أكثر على مجلس الأمن لإصدار قرار يلزم تحالف العدوان بإنهاء حربه ورفع حصاره على اليمن وعدم التدخل في شئونه ومنه رفع الحصار على مطار صنعاء ليتسنى لنا إسعاف الجرحى وإنقاذ ما يمكن إنقاذه".

كما دعتهم للتعاون مع اليمن في قطاعه الصحي خاصة وأن الوضع الصحي أصبح كارثيا نتيجة العدوان والحصار.

من جهته اعترف تحالف العدوان السعودي الأمريكي بارتكاب جريمة حي الرباط في العاصمة صنعاء الخميس والتي راح ضحيتها 77 شهيدا وجريحا.

وقال المتحدث باسم تحالف العدوان، تركي المالكي، في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية، إن ماتسمى قيادة القوات المشتركة أحالت "إحدى نتائج القصف الذي نفّذ في صنعاء لفريق تقييم الحوادث للنظر باحتمال وجود حادث عرضي".

وأضاف "بناء على ما تم الكشف عنه بالمراجعة الشاملة والتدقيق العملياتي وكذلك ما تم إيضاحه من المنفذين باحتمالية خسائر بالمدنيين".وكان تحالف العدوان قد ادعى أنه استهدف معسكرات ومخازن أسلحة.

في السياق استنكر رئيس الوفد الوطني اليمني محمد عبد السلام جريمة العدوان السعودي الأمريكي الخميس في صنعاء والتي راح ضحيتها شهداء وجرحى.

وقال عبد السلام إن “هذه الجريمة دليل على الفشل العسكري والسياسي لقوى العدوان وعجزهم عن الرد على عمليات الجيش واللجان العسكرية”.

ولفت عبد السلام الى أن “استهداف اليمنيين خلال شهر رمضان المبارك وبعد عملية الجيش اليمني واللجان الشعبية التي استهدفت إحدى المنشآت اللوجستية للحرب يثبت فشلا عسكريا وسياسيا وأخلاقيا وإعلاميا لقوى العدوان”.

وأشار عبد السلام إلى أن “المعايير التي يتعاطى بها العالم مع الوضع في اليمن هي معايير حيوانية وليست بشرية وهمجية”، وتابع “نحن لا ننتظر معايير عالم تحكمه سياسة البيع والشراء”.

وقال عبد السلام “عند لقاء بعض سفراء دول العالم يقولون هناك مصالح تربطنا مع السعودية نأخذ منها المال”، ولفت إلى أن “عملية التاسع من رمضان كانت استراتيجية لأنها استهدفت الضرع الذي يحله ترامب من وصوله إلى سدة الحكم”.

وأكد عبد السلام ان “السلاح الذي يقتل اليمنيين أمريكي وفرنسي”، وسأل “هل ننتظر من هذه الدول أن تتحرك وتقف إلى جانب المستضعفين اليمنيين؟”، واضاف “نحن نتوكل على الله وحده وعلى الشرفاء في هذا العالم لا على المجتمع الدولي”.

في سياق غير متصل اختتمت الخميس المشاورات بالعاصمة الأردنية عمان التي استمرت خلال الفترة من 14 إلى 16 مايو الجاري لمناقشة الجانب الاقتصادي لاتفاق الحديدة دون أي تقدم بسبب تعنت فريق المرتزقة.

وقال ممثل اللجنة الاقتصادية في الوفد الوطني المفاوض أحمد الشامي إن فريق الطرف الآخر رفض مقترح الوفد بفتح حساب خاص يتم وضع إيرادات الموانئ وتحت إشراف دولي تُنفق منها الرواتب لجميع اليمنيين دون الاستفادة من ذلك سياسياً".

وأضاف الشامي لرويترز ان الامم المتحدة التي تواجه مأزقا بشأن التفسيرات المختلفة بشأن تقاسم عائدات الميناء طرحت خطة حل وسط ستتم مناقشتها في جولة أخرى من المحادثات من المتوقع أن تتم في وقت ما من الشهر المقبل.

وأكد أنهم "لم يثبتوا قدرتهم على إدارة السياسة النقدية أو سعر الصرف أو السيولة  كما لم يستطيعوا ضبط فروع للبنك في مناطق سيطرتهم كحال فرع مأرب والمكلا ".

وذكر بيان صادر عن المبعوث الأممي، أن المشاورات تمت برعاية مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن بحضور البنك الدولي وصندوق النقد الدولي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

وأوضح البيان أن نقاشات صريحة وبناءة دارت بين الطرفين والجهات المشاركة بخصوص المقترحات المطروحة لتفعيل البنود الاقتصادية لاتفاق الحديدة.. مؤكدا أن مكتب المبعوث الخاص سيستمر في التواصل مع الأطراف اليمنية لاستكمال هذه النقاشات للمضي قدما في تنفيذ الاتفاق.

الجدير ذكره أن الاتفاق ينص على توريد إيرادات موانئ الحديدة مقابل صرف مرتبات كل موظفي الجمهورية اليمنية.

ميدانياً تمكن الجيش واللجان الشعبية الجمعة من كسر زحف واسع لمرتزقة الجيش السعودي شرق جحفان بجيزان.

وأفاد مصدر عسكري عن انكسار زحف واسع للمرتزقة شرق جحفان مسنودا بغطاء جوي استمر لأكثر من 8 ساعات.وأضاف المصدر أنه تم تكبيد العدو خسائر في الأرواح والعتاد خلال كسر زحفهم شرق جحفان.

جدير بالذكر أن الجيش واللجان الشعبية نفذوا في وقت سابق عملية هجومية على مواقع المرتزقة شرق جبل الدود خلفت خسائر بشرية في صفوف المرتزقة.

كما أغار الجيش واللجان الشعبية الخميس على مواقع لمرتزقة العدوان في محافظة الجوف وكبدوهم خسائر في صفوفهم، فيما تم أحراق طقم للمرتزقة في البيضاء.

وأفاد مصدر عسكري أن الجيش واللجان الشعبية نفذوا عملية إغارة على مواقع للعدوان في جبهة المصلوب في الجوف، تم خلالها تكبيد المرتزقة خسائر مادية وبشرية.

وأوضح المصدر ذاته أن المجاهدين أحرقوا طقما للمرتزقة بقذيفة مدفعية في جبهة قانية بالبيضاء.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: صنعاء ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/6920 sec