رقم الخبر: 253087 تاريخ النشر: أيار 15, 2019 الوقت: 20:08 الاقسام: عربيات  
العميد سريع: قادرون على تنفيذ عمليات نوعية أوسع وأكبر في العمق السعودي
مقتل وإصابة عدد من مرتزقة العدوان في عمليات للجيش اليمني

العميد سريع: قادرون على تنفيذ عمليات نوعية أوسع وأكبر في العمق السعودي

*كسر زحف للغزاة في نجران.. واحراق آليات عسكرية لهم

أعلن الناطق باسم القوات المسلحة اليمنية محمد عبد السلام أن العملية العسكرية التي نفذتها سبع طائرات مسيرة على عدة منشآت حيوية سعودية، قد تمت بمساعدة بعض الشرفاء من أبناء تلك المناطق المستهدفة في السعودية

وقال عبد السلام إنه لا بد من الرد على استمرار العدوان والجيش اليمني من يختار مستوى الردع، بالكيفية التي يحددها من خلال قواعد الاشتباك وما يحدده القادة العسكريون، مشيراً إلى ما أعلنه سابقاً زعيم حركة أنصار الله عبد الملك الحوثي في مقابلة متلفزة بأنه إذا استمر العدوان بالحصار فإن الرد سيكون موجعاً وحساساً وفي مناطق حساسة بالسعودية والإمارات.

وأضاف أن الجانب السعودي لم يأخذ هذه التحذيرات على محمل الجد، واستمر بالتصعيد والاعتداءات على اليمن ومحاصرته، معتبراً أن هذا الرد هو شيء طبيعي، طالما الطائرات السعودية تقصف اليمن، وطالما مطار صنعاء مغلق، وطالما أن الشعب اليمني محاصر.

في السياق أكد المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى السريع قدرة القوات على شن عمليات أوسع وأكبر في عمق دول العدوان، مشدداً على الجهوزية لتنفيذ عمليات نوعية أخرى في حال استمرار العدوان بارتكاب الجرائم وانتهاك السيادة الوطنية.

وفي بيان حول العملية الهجومية الناجحة لسلاح الجو المسير في عمق العدو السعودي بالرياض، أوضح سريع أن العملية هي الأكبر منذ بدء العداون في عمقِه، واستهدفت منشآتٍ حيويةً تابعةً في محافظتي الدوادمي وعفيفْ، محذراً دول العدوان من مغبة التمادي في حصار وتجويع الشعب اليمني.

وأضاف سريع أن العملية نُفذت بسبعِ طائراتٍ مسيرةٍ تابعة لسلاحِ الجو واستهدفت محطتي الضخ البتروليتين في خط الأنبوب الرئيسي للنفط 8-7 الذي يربط بين رأس التنوره وينبع والذي يضخ ثلاثة ملايين برميل نفط يومياً، وأثرت بشكل مباشر على اقتصاد العدو، لافتاً إلى أنها نُفذت بعد رصد دقيق وتعاون من أبناء تلك المناطق.

ميدانياً تصدى الجيش واللجان الشعبية، الأربعاء، لمحاولة زحف مرتزقة الجيش السعودي على موقع الشبكة في جبهة نجران.

وأكد مصدر عسكري أن وحدة الهندسة في الجيش واللجان الشعبية استهدفت مجاميع المرتزقة خلال محاولتهم الزحف باتجاه الشبكة في نجران.كما أكد المصدر انكسار زحف مرتزقة الجيش السعودي وسقوط العديد من القتلى في صفوفهم.إلى ذلك قتل وأصيب عدد من مرتزقة العدوان السعودي خلال تصدي الجيش اليمني واللجان الشعبية لمحاولات هجوم لهم في مناطق نجران والجوف.

وأفاد مصدر عسكري يمني بأن وحدة الهندسة في الجيش واللجان الشعبية استهدفت مجاميع المرتزقة خلال محاولتهم الزحف باتجاه منطقة الشبكة في نجران مؤكدا سقوط العديد من القتلى في صفوفهم.

كما أحبط الجيش واللجان الشعبية الليلة الماضية هجوما للمرتزقة في جبهة الظهرة بمديرية خب والشعف في محافظة الجوف كبدوهم خلاله خسائر في الأرواح والعتاد بينما دمر الجيش عربة للمرتزقة في جبهة الساقية بمديرية الغيل في المحافظة نفسها.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: صنعاء ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 11/4350 sec