رقم الخبر: 252435 تاريخ النشر: أيار 10, 2019 الوقت: 15:56 الاقسام: دوليات  
التوتر يعود الى سابق عهده.. كيم يأمر جيشه بالتأهب للحرب بعد احتجاز واشنطن سفينة شحن كورية شمالية

التوتر يعود الى سابق عهده.. كيم يأمر جيشه بالتأهب للحرب بعد احتجاز واشنطن سفينة شحن كورية شمالية

ذكر الإعلام الرسمي في كوريا الشمالية، الجمعة، أن الزعيم كيم جونغ أون أمر الجيش بتعزيز قدراته الضاربة، ووجه بإطلاق صواريخ جديدة، في ظل تنامي التوترات بسبب الاختبارات الصاروخية التي تظهر على ما يبدو تجهيزات نظام صاروخي متطور جديد.

وجاءت أنباء دعوة كيم إلى "تأهب قتالي كامل" في أعقاب إعلان الولايات المتحدة أنها احتجزت سفينة شحن تابعة لكوريا الشمالية لأنها تنقل الفحم بصورة غير قانونية.

وعلى خلفية تصاعد التوتر بين الطرفين، أعلنت الولايات المتحدة احتجاز سفينة شحن تابعة لكوريا الشمالية، متهمة إياها بانتهاك العقوبات الدولية المفروضة على بيونغ يانغ.

وأكدت وزارة العدل الأمريكية في بيان أصدرته أمس الخميس أن سفينة Wise Honest، وهي ثاني أكبر سفينة شحن لكوريا الشمالية، استخدمت خلال فترة ما بين نوفمبر 2016 وأبريل 2018 على الأقل لتصدير الفحم من هذه البلاد وتوريد آليات ثقيلة إليها، ومولت تلك العمليات "غير المشروعة" عبر مصارف أمريكية دون علمها بذلك.

وحسب بيان الوزارة، فقد احتجزت السفينة دولة لم تحددها في الـ 2 أبريل 2018، بسبب عدم تشغيلها نظام AIS الذي يوفر معلومات عن السفينة للسفن الأخرى والسلطات المحلية، وحاولت بيونغ يانغ إخفاء تبعية السفينة لها.

ووقعت السفينة الآن في قبضة الولايات المتحدة، وتم احتجازها بموجب مذكرة توقيف صدرت في محكمة بنيويوك.

 

 

ورفع محامي الوزارة دعوى قضائية بطلب مصادرة السفينة.

ونقلت وكالة "أسوشيتد برس" عن مسؤولين في الوزارة قولهم إن السفينة احتجزت من قبل سلطات إندونيسيا، وهي الآن في طريقها إلى ساموا الأمريكية.

وتنص الدعوى المقدمة من قبل محامي وزارة العدل على أن قبضان السفينة اتهم بانتهاك قوانين الملاحة البحرية في إندونيسيا وصدر حكم قضائي بحقه، فيما لا يزال الغموض يلف مصير باقي أفراد طاقم السفينة المؤلف من 20 شخصا على الأقل.

وأشار بيان الوزارة إلى أن هذه هي المرة الأولى التي تحتجز فيها الولايات المتحدة سفينة كورية شمالية بدعوى خرقها العقوبات الدولية.

وجاء هذه الإعلان في وقت تشهد فيه العلاقات بين واشنطن وبيونغ يانغ إعادة التصعيد من حدة التوتر، بعد فشل القمة الثانية بين زعيمي البلدين دونالد ترامب وكيم جونغ أون في إحراز أي تقدم يذكر، وإجراء كوريا الشمالية مؤخرا تجارب صاروخية جديدة أكدت جارتها الجنوبية أنها صاروخية.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 18/3016 sec