رقم الخبر: 251355 تاريخ النشر: نيسان 29, 2019 الوقت: 08:39 الاقسام: سياسة  
لاريجاني: مصداقية الاتحاد الاوروبي اصبحت محط تساؤل
خلال استقباله رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية النمساوية

لاريجاني: مصداقية الاتحاد الاوروبي اصبحت محط تساؤل

اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني بان الاتحاد الاوروبي يدعم ايران في الكلام فقط تجاه الاجراءات الاميركية، مصرحا بانه على هذا الاتحاد الا يطلب شيئا من ايران لانه مصداقيته اصبحت محط تساؤل.

وخلال استقباله رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية النمساوية الايرانية، ولفغانغ غيرستل في طهران الاحد، اشار لاريجاني، الى انسحاب اميركا من الاتفاق النووي وتوقف تعاون الاتحاد الاوروبي ودول اخرى مع ايران لذرائع مختلفة، ومنذ ذلك الحين اكد قادة اوروبا في ذلك الوقت بانهم سيقومون خلال بضعة اسابيع بتفعيل الية محددة للتبادل الاقتصادي والنفطي الا ان هذه الاسابيع امتدت الى عام.

واضاف، لقد ذكروا بانهم سيجرون التبادل المالي والاقتصادي عبر البنك المركزي الفرنسي ومن ثم جري الحديث عن تدشين ' SPV' وبالتالي 'اينستكس' وفي الحصيلة لم تعد لنا بشيء.

واشار الى ان قادة اوروبا والاتحاد الاوروبي يكتفون بالدعم بالكلام فقط او الاعراب عن الاسف تجاه ممارسات اميركا ضد ايران، و'حتي النمسا التي كانت تشتري النفط منا قد اوقفت تعاونها ومن المؤكد انها ستقول بان هنالك مشاكل بسبب الضغوط الاميركية ويبدو منطقيا قولهم بالنسبة لهم لكننا ننظر للموضوع من منظار اخر فالمسالة الاهم لنا هي ان هذه الاجراءات تجعل مصداقية الاتحاد الاوروبي محط تساؤل بمعني ان الاتحاد الاوروبي لم يعد له وزن في حل المشاكل'.

ونوه بالاخص الى تهديدات اميركا بتصفير صادرات النفط الايراني وعدم ابداء رد الفعل من جانب اوروبا، مما جعل ايران اكثر اصرارا علي موقفها واضاف، انه علي اميركا ان تدرك بانها لا يمكنها ان تتصرف هكذا وتفرض الضغوط على ايران ونلتزم نحن الصمت، وعلي اوروبا ايضا ان لا تطلب منا شيئا لانهم لم يفعلوا لنا شيئا، لذا يبدو ان تحولات اكثر جدية ستحدث ولربما يكون يكون ذلك هو الافضل ليعود ترامب الي رشده، لان بعض السياسيين لا يستفيقون الا حينما تصطدم رؤوسهم بالحائط.

وفيما يتعلق بمكافحة غسيل الاموال قال، ان مجلس الشورى الاسلامي قد صادق اخيرا على قانون بهذا الصدد الا ان الاتحاد الاوروبي لم يكن له دور مؤثر لذا علينا نحن العثور على طريق الحل.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 15/7606 sec