رقم الخبر: 251085 تاريخ النشر: نيسان 26, 2019 الوقت: 11:28 الاقسام: عربيات  
السعودية تواجه أسوأ كوابيسها في معارك الحد الجنوبي

السعودية تواجه أسوأ كوابيسها في معارك الحد الجنوبي

كشفت تقارير عن تخبط واضح في صفوف الجيش السعودي على الحد الجنوبي بعد ان تبدلت الحرب على اليمن من "عاصفة" خارج الحدود الى أخرى على الحدود.

وقُتل وأصيب أمس الخميس أكثر من 20 مرتزقا خلال عملية هجومية نفذها الجيش واللجان الشعبية اليمنية في جيزان.

وأكد مصدر عسكري يمني للعالم عن مصرع وإصابة أكثر من 20 مرتزقا بينهم 3 ضباط بعملية هجومية للمجاهدين شرق جحفان بجيزان.

من جانبه كشف حساب "العهد الجديد" في سلسله تغريدات على حسابه بتويتر، إن المملكة قامت بإرسال قوات عسكرية جديدة إلى الحد الجنوبي، مشيراً إلى انه تم استدعاء لواء الملك عبدالعزيز الآلي، من الأحساء إلى الحد الجنوبي، ذلك أن واقع الحدود الجنوبية هو الأسوأ منذ إعلان "عاصفة الحزم".

وأفاد الحساب عن وجود تدهور عسكري وميداني مستمر في صفوف الجيش السعودي في الحد الجنوبي، مؤكداً بوجود سقوط متكرر للجنود (سقط في يوم واحد أكثر من 20 عنصر)، في ظل ضعف كبير في الدفاعات وقلة في الذخيرة.

ويقول العهد الجديد، أن التخبط في صفوف الجيش على الحد الجنوبي حتى "أصبحت المعارك علينا لا لنا"، جاء بعد الإعلان عن قرارات وصفها بالغير مدروسة في إعفاء كبار قادة العمليات، وعلى رأسهم: إعفاء ركن عمليات الكتيبة 21 وإحالتهم جميعا للتحقيق وإعفاء اللواء عبود الشهراني لواء الملك عبدالعزيز وإعفاء العميد عياد المسردي مساعد قائم اللواء".

يذكر أن مجاهدي الجيش واللجان الشعبية اليمنية تمكنوا أول أمس الأربعاء من كسر زحفين لمرتزقة الجيش السعودي قبالة جبل قيس في جيزان استمر عدة ساعات وتم خلاله قتل وجرح عدد من المرتزقة دون أي تقدم.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق / وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 36/5732 sec