رقم الخبر: 251038 تاريخ النشر: نيسان 24, 2019 الوقت: 21:54 الاقسام: محليات  
وزير الدفاع الايراني: النظام السعودي مصدر الفكر الإرهابي في المنطقة
في كلمة له خلال مؤتمر موسكو الأمني الدولي الثامن

وزير الدفاع الايراني: النظام السعودي مصدر الفكر الإرهابي في المنطقة

أكد وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة 'العميد أمير حاتمي' ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترى من حقها بأن تستخدم كافة الوسائل الدفاعية لضمان رخاء الشعب ومواجهة الارهاب الاقتصادي الامريكي.

جاء ذلك في كلمة للعميد حاتمي يوم الأربعاء خلال مؤتمر 'موسكو الأمني' الدولي الثامن، الذي تستضيفه العاصمة الروسية بمشاركة اكثر من 80 قائداً ومسؤولاً عسكرياً من مختلف دول العالم بما فيها ايران.

وأكد وزير الدفاع ان مزاعم امريكا بشأن تصفير صادرات النفط الايراني لن تتحقق؛ مردفاً: نحن نرى من حقنا ان نوظف كافة الوسائل الدفاعية من اجل ضمان رخاء الشعب ومواجهة الارهاب الاقتصادي الامريكي؛ كما نعتقد بأن الفراغ الناجم عن القرارات الأوروبية ازاء واشنطن بأنها حفّزت على صلافة المسؤولين في البيت الابيض.

وفي معرض الاشارة الى مؤتمر موسكو الامني، قال العميد حاتمي: ان هذا المؤتمر يعقد بمنطلق فهم مؤتمر للظروف الدولية الحساسية ويرتكز على اهم التحديات الامنية في المنطقة؛ بما ينبغي أن يخرج بقرارات ونتائج ايجابية في سياق تعزيز الامن الدولي.

وحذر وزير الدفاع الايراني الغرب من سياسات ترامب ونهجه القائم على العنصرية والعنجهية والظلم والتطرف؛ قائلاً: ان استمرار هذه المواقف من شأنه أن يعرض العالم الى صراعات لا تحمد عقباها. وتابع: لقد حان الوقت للحؤول دون ظهور 'هتلر' آخر على الساحة الدولية.

كما اشار العميد حاتمي الى فشل سياسات امريكا على مدى ثلاثة عقود في توظيف الجماعات الارهابية وداعش لتنفيذ اجنداتها؛ مبيناً ان هؤلاء ارغموا على الاعلان عن نهاية داعش؛ غير ان الظلم والاستكبار والاستبداد والاحتلال والتطرف والارهاب لايزال قائما.

وندّد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية بمجزرة سريلانكا التي راح ضحيتها عشرات الابرياء وايضاً قتل المصلين في مسجدي نيوزيلندا؛ محذراً بقوله: ان المتطرفين المنتسبين الى الاسلام والعنصريين المتطرفيين الضالعين في هذه المجازر وجهات لعملة واحدة.

ولفت العميد حاتمي الى ان تدخلات اللاعبين الاجانب في سوريا بما في ذلك امريكا والكيان الصهيوني وبعض الدول الاوروبية تعرقل مسار السلام واستتاب الامن الشامل في هذا البلد.

واضاف: ان اليوم وفي مرحلة مابعد القضاء على داعش في العراق وسوريا، وتطهير قسم كبير من الاراضي السورية من دنس الارهابيين، فقد اقبل كلا البلدان على مرحلة اعادة الاعمار؛ مؤكدا ان ايران حكومة وشعباً ستقف في هذه المرحلة ايضا الى جانب سوريا والعراق.

واشار الي جرائم القتل الجماعي بحق الشعب اليمني المظلوم على ايدي قوات التحالف السعودي المحتل، والظروف الفوضوية الناجمة عن استمرار الاحتلال في افغانستان ونقل داعش الى هذا البلد؛ مؤكداً ان هذه التطورات زادت في تعقيد الظروف الامنية داخل المنطقة.

وقال العميد حاتمي: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تؤكد على ضرورة حل القضايا والمشاكل الاقليمية عبر الحوار؛ مردفاً: ان ايران تسعى انطلاقاً من مبادئها الامنية وسياساتها الخارجية لتعزيز علاقاتها مع دول الجوار كافة.

واعرب وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة عن اسفه من صمت ومسايرة بعض الدول والاوساط الدولية لانتهاكات وممارسات الكيان الامريكي عديم المسؤولية ضد الشعب الايراني.

وفي معرض الاشارة الى قرار واشنطن الاخير ضد حرس الثورة الاسلامية، خاطب العميد حاتمي المسؤولين في الادارة الامريكية قائلاً: اعلموا بأن الحرس الثوري قوي، وقد حان الوقت لتغادر قوات القيادة المركزية الامريكية التي تلطخت ايديها بدماء آلاف الابرياء المنطقة؛ محذراً من ان هؤلاء سيلقون ردّاً حاسماً فيما اقدموا على اي خطوة غير مدروسة.

وفي جانب آخر من تصريحاته خلال مؤتمر موسكو الامني، نعت وزير الدفاع النظام السعودي بأنه مصدر الفكر الارهابي في المنطقة؛ مضيفاً: ان هذا النظام ومن خلال دعمه للارهابيين ونشرهم في ارجاء العالم وقتل الشعب اليمني المظلوم خلّد اسمه في التاريخ الى جانب حماته الامريكيين.

وفي الختام، شدد العميد حاتمي قائلاً: انني بصفتي وزيرا ًللدفاع في الجمهورية الاسلامية الايرانية اعلن بأننا لن نتخلى لحظة عن حماية امن الشعب واستقلال وسلامة اراضي البلاد وذلك رغم تخرصات الكيان الامريكي وبعض الدول الاوروبية التي لاتريد للشعب الايراني أن يتمتع بالقدرات الدفاعية؛ وسنواصل مسارنا لتعزيز البنى الدفاعية وفي اطار نظرية الردع المستدام.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 10/7667 sec