رقم الخبر: 250962 تاريخ النشر: نيسان 24, 2019 الوقت: 11:41 الاقسام: محليات  
تعاون إيراني-تركي في إدارة النفايات

تعاون إيراني-تركي في إدارة النفايات

أكد رئيس حماية البيئة في إيران ومساعدة وزير البيئة والتنمية الحضرية في تركيا 'فاطمة وارانك، على التعاون بين البلدين في مختلف القضايا البيئية ، بما في ذلك إدارة النفايات.

واشار رئيس مؤسسة حماية البيئة 'عيسى كلانتري' اليوم الاربعاء، الى أن البلدين إيران وتركيا ترتبطان بعلاقات متينة منذ القدم، وقال: هناك تقدم جيد في القطاع البيئي، على وجه الخصوص في مدن مثل أنقرة واسطنبول.
وفي إشارة إلى نجاح تركيا في إدارة النفايات، قال: إن إيران مستعدة لاستخدام خبرة تركيا التقنية في مجال إدارة النفايات.
وتطرق كلانتري الى موضوع الأتربة في إيران، وقال: ان ظاهرة الغبار والأتربة بدأت بالانتشار خلال السنوات الاخيرة الناشئة من الدول المجاورة، بما في ذلك العراق وسوريا، ومن الضروري مراجعة المشكلة ومعالجتها في الاجتماعات التخصصية الثنائية والمتعددة الأطراف .
وأشار رئيس مؤسسة حماية البيئة الى بعض المشاكل البيئية للجدار الحدودي التركي وقال: على الرغم من المصالح الأمنية المشتركة لكلا البلدين من الجدار الحدودي، الا انه لم يولي الكثير من الاهتمام للقضايا البيئية، مثل الحياة البرية والحفاظ على النظام البيئي في بناء هذا الجدار، مما يتطلب تبادل المعلومات بين خبراء البلدين بشكل أكبر.
ولفت كلانتري الى مهام مؤسسة البيئة وقال : نحن لانتدخل في القضايا السياسية، البيئة هي اولويتنا والرئيس الايراني يشدد على قضية البيئة.
من جانبها تطرقت نائبة وزير البيئة والتنمية الحضرية في تركيا 'فاطمة وارانك، إلى الجدار الأمني بين البلدين وقالت: لا توجد اختلافات بين البلدين لحل المشكلات البيئية، ونحن بحاجة إلى التعاون في المجال البيئي.
وقال وارانك: إن الرئيس التركي مهتم بنفس القدر بالقضايا البيئية ، وأمر بزراعة ملايين الأشجار في تركيا.
وفيما يتعلق بإدارة النفايات وامكانية انتاج الطاقة منها ، قالت: بحلول عام 2023 ، سيتم عزل جميع النفايات وسيتم توفير إنتاج الطاقة منها.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ ارنا
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 10/2810 sec