رقم الخبر: 250597 تاريخ النشر: نيسان 20, 2019 الوقت: 13:10 الاقسام: سياسة  
مقتل طبيب "يكافح الإيبولا" في هجوم بالكونغو

مقتل طبيب "يكافح الإيبولا" في هجوم بالكونغو

قتل طبيب يعمل لحساب منظمة الصحة العالمية، الجمعة، في هجوم استهدف مستشفى لمكافحة فيروس "إيبولا" بمدينة بوتيمبو، البؤرة الحالية للوباء، شرقي الكونغو الديموقراطية.

وذكرت المنظمة في بيان، أن "الدكتور ريتشارد فاليري موزوكو كيبونغ، وهو اختصاصي في الأمراض المعدية والأوبئة أرسلته منظمة الصحة العالمية لكافحة فيروس إيبولا في جمهورية الكونغو الديموقراطية، قتل في هجوم استهدف مستشفى بوتيمبو الجامعي".
وأورد البيان أن شخصين آخرين أصيبا في الهجوم، لكنهما في حالة مستقرة حاليا.
وبحسب وزارة الصحة الكونغولية، فإن الطبيب القتيل كاميروني الجنسية، وكان يرأس اجتماعا حول سبل مكافحة "إيبولا" حين استهدفهم مسلحون من مجموعة متمردة.
وأوردت الوزارة في بيان أن الطبيب "كان يرأس اجتماعا مع فريقه حين اقتحم القاعة 3 مسلحين وأطلقوا النار على الفريق".
ونقل بيان منظمة الصحة العالمية عن المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم غيبريسوس، قوله: "إننا غاضبون من هذا الهجوم: لا ينبغي أبدا أن يكون المهنيون الصحيون والمرافق الصحية أهدافا" لهجمات.
وأضاف: "نحن نقيم الوضع الأمني لضمان سلامة جميع المرضى والمهنيين الصحيين والعاملين في مجال الاستجابة لفيروس إيبولا".
وتابع: "في الوقت نفسه، نواصل دعم وزارة الصحة الكونغولية للقضاء على هذا الوباء في أسرع وقت ممكن".
وأكد ضابط في الشرطة في بوتيمبو أن قواته "تطارد المهاجمين".
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 9/2439 sec