رقم الخبر: 250564 تاريخ النشر: نيسان 19, 2019 الوقت: 17:34 الاقسام: دوليات  
سيئول تفنّد إجراء بيونغ يانغ لاختبار صاروخ بالستي

سيئول تفنّد إجراء بيونغ يانغ لاختبار صاروخ بالستي

أعلنت هيئة الأركان المشتركة في سيئول وقيادة القوات المشتركة الكورية الجنوبية والأمريكية، اليوم الجمعة، أن السلاح الذي أشرف الزعيم الكوري الشمالي "كيم جونج-أون" على اختباره مؤخرا هو سلاح موجه للمعارك البرية وليس صاروخا باليستيا.

ونقلت وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية عن مسؤول داخل هيئة الأركان المشتركة - لم تسمه - القول إن السلاح الذي تم اختباره هو سلاح موجه للمعارك البرية، وليس صاروخا باليستيا، موضحا أنه تم التوصل إلى ذلك بموجب تقييمات مشتركة من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، ولكن لا يريد الخوض في تفاصيل المعلومات الاستخبارية.
ولم ترصد الرادارات الكورية الجنوبية والأمريكية القذيفة التي أطلقتها كوريا الشمالية يوم 17 من الشهر الجاري، وتأكدت الولايات المتحدة من إطلاق القذيفة بواسطة الأقمار الاصطناعية ولكن لم تعتقد بأنه صاروخ باليستي استنادا إلى الارتفاع المنخفض والمسافة القصيرة.
وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية - أمس - أن الزعيم الكوري الشمالي أشرف على اختبار سلاح موجه تكتيكي من نوع جديد أمس أول الأربعاء.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 7/8465 sec