رقم الخبر: 250471 تاريخ النشر: نيسان 18, 2019 الوقت: 14:42 الاقسام: محليات  
ظريف: سياسة الحكومة الرئيس روحاني تعطي الأولوية للعلاقات مع دول الجوار
مؤكداً تنفيذها بنجاح

ظريف: سياسة الحكومة الرئيس روحاني تعطي الأولوية للعلاقات مع دول الجوار

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف: إن سياسة الحكومة الثانية عشرة (حكومة روحاني) هي إعطاء الأولوية للعلاقات مع جيرانها، وهذه السياسة تنفذ حاليا ًبنجاح.

وأضاف ظريف، اليوم الخميس، في معرض تشريح نتائج زيارته إلى تركيا: بحثنا خلال لقائنا بالمسؤولين الاتراك حول العلاقات الثنائية بين البلدين، فضلاً عن ان هذه اللقاءات شكلت فرصة جيدة لتبادل وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والعالمية. وتابع: انه في القضايا الإقليمية والدولية، تمت مناقشة الموضوع السوري لاسيما قضية ادلب وتواجد القوات الأمريكية والمخاوف بشأن العملية السياسية في سوريا والإجراءات الواجب اتخاذها.

وبخصوص مسألة فنزويلا والتدخل الأمريكي غير القانوني في هذا البلد، أوضح وزير الخارجية بأنه تم طرح بعض المقترحات حول هذه المسألة وكيفية التنسيق بشأنها.

كما أشار ظريف الى بحث القضايا التي تجري حالياً في شمال إفريقيا من تحركات تبعث على القلق، واحتمال استخدام القوات العسكرية في تلك المنطقة.

وأضاف: ان أصدقائنا الاتراك أعلنوا رفضهم باستمرار للحظر ضد إيران والاجراء الأمريكي غير القانوني ضد الحرس الثوري، والذي كان موضع تقدير وشكر من قبلنا.

وصرح بأنه جرت ايضا محادثات بين الطرفين حول سبل مواصلة التعاون على الرغم من الحظر، وتم الاتفاق على مواصلة العمل في خمس مجالات خاصة التعريفات التفضيلية والتعاون في مجال الطاقة والتعاون المصرفي وإنشاء آلية مشابهة لـ(إينستكس) في العلاقات الثنائية ومثل هذا التعاون.

وقال وزير الخارجية: أنه من المتوقع أن يتابع وزير الخارجية التركي تنفيذ هذه القضايا على وجه الخصوص، على الرغم من أن مسؤولين من اللجنة المشتركة للبلدين سيقومون بدورهم. واضاف: إن تركيا حريصة على التعاون السياسي والاقتصادي و الأمن السياسي الإقليمي والدولي مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية. وتابع: ان نوع علاقاتنا مع تركيا على مر العقود الماضية كانت مميزة.

وعبّر ظريف عن سعادته لوجود علاقات مماثلة مع بقية دول الجوار، بما في ذلك أذربيجان والعراق وأفغانستان وباكستان وجيران آخرون لهم علاقات مميزة مع إيران. وأضاف: إن الحكومة الثانية عشرة اعتمدت هذه السياسة بوضع العلاقات مع دول الجوار على رأس أولوياتها، ونحن نسير إلى الأمام بنجاح، ونأمل بإقرار مثل هذه العلاقات مع جيراننا الآخرين.

وحول الرسالة التي وجهها إلى وزراء خارجية دول العالم بشأن اجراءات امريكا بتسمية حرس الثورة بالارهاب، صرح ظريف: قبل تنفيذ هذا العمل غير القانوني لأمريكا، كتبت على الفور رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة حول مخاطر الإجراء الأمريكي وبعد تنفيذ الاجراء في 15 أبريل، بعثت برسالة إلى وزراء خارجية جميع الدول وقلت إن هذا العمل الأمريكي ينطوي على مخاطر من الناحية القانونية والسياسية ومبعث قلق للعلاقات الدولية والقانون الدولي، وأشرت إلى الحاجة إلى عمل مشترك ضد الاجراءات الامريكية الناقضة للقوانين.

ورداً على سؤال حول القرار الأخير للكونغرس الأمريكي بالتأثير من اللوبي الصهيوني، أوضح ظريف: ان نفوذ نتنياهو وأولئك الذين لجأوا إلى نتنياهو للتواجد في المجتمع السياسي الأمريكي، بات قوياً لدرجة أنه ليست فقط المصالح الأمريكية وأموال الشعب، بل أصبح قرار الكونغرس موضع تساؤل كبير، بسبب وجود قوة أجنبية تابعة تؤثر على هذا القرار، وهذا بالنسبة للعلاقات الدولية هو علامة جديدة على مدى تأثير اللوبي الصهيوني وأولئك الذين عملوا مع اللوبي الصهيوني، على الشؤون الداخلية الأمريكية.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/6820 sec