رقم الخبر: 249937 تاريخ النشر: نيسان 13, 2019 الوقت: 15:35 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
"الجراحة الجزيئية".. تقنية متطورة خالية من الألم

"الجراحة الجزيئية".. تقنية متطورة خالية من الألم

العديد من الأشخاص قد يجدون خيار اللجوء للجراحة أمر شاق ومؤلم بسبب انطوائه على قطع وخياطة ويترك ندبات بالجسم، لكن هناك تقنية متطورة تعرف باسم "الجراحة الجزيئية".

ينطوى هذا النوع من الجراحة على إعادة تشكيل الأنسجة بدون أي شقوق أو ندب مع توفير الحد الأدنى من وقت الشفاء، وذلك وفقا لتقرير موقع "sciencefocus"، وتتم تحت تخدير موضعي وعادة لا تستغرق نحو خمس دقائق، قد تكون الجراحة الجزيئية مفيدة في الجراحة التجميلية مثل إعادة تشكيل الأنف أو الأذن، وأيضًا لمشاكل مثل المفاصل غير المتحركة وضعف البصر.

ركز الباحثون حتى الآن على الغضروف وهو نسيج ضام صلب يوجد في جميع أنحاء الجسم، عن طريق تمرير التيار الكهربائي من خلال الغضروف، ووجدوا أن بإمكانهم جعله مرنًا مع تجنب تلف الأنسجة.

تعمل هذه التقنية من خلال "التحليل الكهربي" للمياه داخل الغضروف من خلال تقسيم جزيئات الماء إلى غازات الهيدروجين والأوكسجين، حيث يؤدي إنشاء ذرات الهيدروجين المشحونة إلى تغيير الشحنة الكهربائية داخل الغضروف بحيث يصبح النسيج مرنا.

يعمل الباحثون على تجربة تلك الجراحة على أنواع أخرى من الأنسجة، مثل الأوتار والقرنية في العين، عن طريق طلاء الأقطاب الكهربائية على العدسات اللاصقة، والتي قد تسبب تليين بالقرنية مؤقتًا ويغير انحنائها، وتصحيح مشاكل الرؤية.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق- وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 13/8468 sec