رقم الخبر: 249702 تاريخ النشر: نيسان 10, 2019 الوقت: 22:53 الاقسام: عربيات  
اليمن.. مصرع مرتزقة سودانيين بقصف مدفعي في جيزان ونجران
صنعاء تودع شهداء جريمة العدوان في حي سعوان

اليمن.. مصرع مرتزقة سودانيين بقصف مدفعي في جيزان ونجران

*إصابة مدنيين بنيران حرس الحدود السعودي في صعدة

شُيعت بالعاصمة صنعاء الأربعاء، في موكب جنائزي مهيب جثامين 14 من طلاب وطالبات الجريمة التي ارتكبها طيران العدوان مستهدفا مدارس ومناطق سكنية في منطقة سعوان شرق صنعاء.

ومن المنطقة التي ارتكب فيها طيران العدوان السعودي الأمريكي الجريمة في سعوان شرق العاصمة صنعاء أقيمت مراسم التشييع.

وتقدم موكب التشييع عدد من وزراء حكومة الإنقاذ والمسؤولين المدنيين والعسكريين، وآلاف المواطنين الذين تقاطروا من مختلف مديريات العاصمة، رافعين لافتات تستنكر الجريمة وصورا لعدد من ضحايا، ورفع أحد المشيعين لافتة كتب عليها "قتلوا طفولتنا".

وفي مراسم التشييع حمل طلاب وأعضاء الكشافة جثامين الشهداء والشهيدات في توابيت خضراء صغيرة، ووضعوها أمام جموع المشيعين لتقام صلاة الجنازة على أرواحهم الطاهرة.

واستنكر المشيعون استمرار تحالف العدوان في استهداف المدارس والأعيان المدنية وتدمير البنية التحتية ومقومات الحياة منذ أربع سنوات.. لافتين إلی أن الدماء التي سفكت غدراً وعدواناً في مدارس سعوان وغيرها لن تذهب هدراً وسيتم الاقتصاص لها عاجلا ً أو آجلاً.

هذا وألقى وزير الإعلام ضيف الله الشامي كلمة أكد فيها أن قوة الطالب والطالبة والمعلمة ارعبت العدو، معتبرا أن العدو أراد من خلال الجريمة قتل العزيمة، لكننا نقول لهم أن الأشلاء التي تناثرت من طالباتنا تدفعنا أكثر إلى المزيد من التضحية،

وأكد أن الدماء التي سفكت هي وقود جديد، مستنكرا صمت المجتمع الدولي أمام هذه الجرائم، مخاطبا الأمم المتحدة والمنظمات الدولية أنتم أسوء من القاتل، لأنكم تتسترون على القاتل، وأسوأ منكم هم العملاء والمرتزقة الذين باعوا شرفهم ووطنهم وتاجروا بدماء أبناء وطنهم.

هذا واستهدفت طائرات التحالف السعودي مصنعاً للبلاستيك ومنازل مواطنين في العاصمة اليمنية صنعاء.

ووفق مصدر محلي فإنّ الاستهداف أدّى إلى خروج المصنع عن العمل وهو الذي يوفّر وظائف لعشرات العمال.

وقوات التحالف كانت قد زعمت أن طائراتها استهدفت مصنعاً للطائرات المسيرة في صنعاء.

كما واصل العدوان السعودي الأمريكي، الأربعاء، قصف المديريات الحدودية في محافظة صعدة.

وأكد مصدر محلي إصابة مواطن بنيران حرس الحدود السعودي في مديرية منبه الحدودية.

وتتعرض المديريات الحدودية في محافظة صعدة لقصف شبة يومي من قبل العدوان السعودي الأمريكي، ما تسبب بتدمير قرى بأكملها واستشهاد وجرح الآلاف بالإضافة إلى تهجير عشرات الآلاف من أبناء تلك المناطق.

من جهة اخرى لقي العشرات من مرتزقة الجيش السعودي، الأربعاء، مصرعهم وجرح آخرون في كسر زحف واسع في جبهة جيزان.

وأوضح مصدر عسكري أن الجيش واللجان الشعبية كسروا زحفا واسعا من اتجاهين لمرتزقة الجيش السعودي قبالة موقع "الإم بي سي" في جيزان. وأكد المصدر مصرع وجرح عدد كبير من مرتزقة الجيش السعودي خلال صد زحفهم، مشيرا إلى فشل العدو من انتشال جثث قتلاه من ساحة المعركة. إلى ذلك لقي عدد من مرتزقة الجيش السعودي مصرعهم وجرح آخرون، مساء الثلاثاء، جراء قصف مدفعي استهدفهم في جيزان وقبالة نجران.

وأفا مصدر عسكري أن قوة الإسناد المدفعي للجيش واللجان الشعبية قصفت تجمعات للمرتزقة السودانيين شرق جحفان، مؤكدا مصرع وجرح أعداد منهم.

وقصفت مدفعية الجيش واللجان الشعبية بعدد من القذائف تجمعات للمرتزقة في صحراء البقع قبالة نجران وأوقعت قتلى وجرحى في صفوفهم.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: صنعاء ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 17/5617 sec