رقم الخبر: 249335 تاريخ النشر: نيسان 08, 2019 الوقت: 08:42 الاقسام: محليات  
عواقب وضع حرس الثورة الاسلامية على قائمة الإرهاب

عواقب وضع حرس الثورة الاسلامية على قائمة الإرهاب

في حال إعلان الولايات المتحدة الأميركية اليوم الاثنين، حرس الثورة الإسلامية كمنظمة إرهابية، فإن لهذا القرار تبعات كثيرة وخطيرة على منطقة الشرق الأوسط.

وذكر الموقع الإلكتروني الاستخباراتي “ديبكا”، أمس الاحد، أن اعتزام الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، وضع حرس الثورة على قائمة الإرهاب، ستكون له عواقب وخيمة وتداعيات على منطقة الشرق الأوسط، خاصة في سوريا والعراق.
وأورد الموقع الإلكتروني الاسرائيلي أنه في حال إعلان حرس الثورة الاسلامية منظمة إرهابية، فإنها ستكون السابقة الأولى في التاريخ، التي يعلن فيها ذراع عسكري لدولة “أجنبية” كمنظمة إرهابية، ما يحدو بإيران إلى توجيه التهديدات مباشرة إلى الولايات المتحدة الأميركية، سواء للقوات الأميركية في الشرق الأوسط أو للجيش الأميركي برمته.
ورجح الموقع الاستخباراتي الإسرائيلي "مهاجمة القوات الأميركية لقوات حرس الثورة المنتشرة في منطقة الشرق الأوسط، خاصة في العراق وسوريا، وهو ما يؤثر على الاقتصاد الإيراني وعلى صادرات النفط الإيرانية، أي أن الهدف من ذلك هو اقتصادي وليس سياسي أو عسكري فحسب".
وأوضح الموقع الاستخباراتي أن هذا الإعلان الأميركي في حال إقراره فإن البنوك العراقية والأوروبية ستتأثر، خاصة التي تتعامل مع نظيرتها الإيرانية، وكذلك الأفراد الذين يتعاملون مع طهران.
وأضاف الموقع الاستخباراتي الاسرائيلي، وثيق الصلة بجهاز الاستخبارات الإسرائيلي، أن هذا القرار سيعمل على زيادة الهجمات الإسرائيلية على القوات الإيرانية في سوريا، بما في ذلك إمكانية توسيعها لتشمل مناطق في غرب العراق، بدعوى تمركز بعض القوات الموالية لإيران تحت قيادة حرس الثورة، في هذه المناطق.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 9/8683 sec