رقم الخبر: 249099 تاريخ النشر: نيسان 05, 2019 الوقت: 19:52 الاقسام: عربيات  
المعلم يرد على طلب الجامعة العربية قطع علاقات سوريا مع ايران
مؤكداً ان جميع الخيارات مطروحة أمام بلاده لتحرير الجولان

المعلم يرد على طلب الجامعة العربية قطع علاقات سوريا مع ايران

قال وزير الخارجية السوري، وليد المعلم: إن الجامعة العربية وضعت شرط قطع علاقات سوريا مع ايران من أجل عودة دمشق إليها ولكنها نسيت وضع شرط التطبيع مع الكيان الاسرائيلي، وأكد المعلم ان قرار الجامعة العربية حول الجولان ليس الا تحصيل حاصل.

وخلال مؤتمر صحافي مع وزير الخارجية الفنزويلي خورخي أريازا في دمشق، أكد المعلم انه: هل يعقل ان يصدر عن العالم العربي بقادته موقفاً أدنى من موقف بريطانيا؟ لا اتصور لان بريطانيا أصدرت موقفا مماثلا والاتحاد الاوروبي أصدر موقف مماثل فهذا تحصيل حاصل وان أمين العام الجامعة العربية قد صرح قبل القمة بيومين بان موضوع سوريا لن يدرج على جدول اعمال القمة بسبب ان سوريا تحتاج الى عملية سياسية وتسوية سياسية والى قطع علاقاتها مع ايران فقد نسي جملة واحدة ان يضع شرطاً مسبقاً وان تقوم بالتطبيع مع (اسرائيل).

كما أشار المعلم الى أن حق سوريا في الجولان السوري ثابت لا يسقط بالتقادم، وسيتم تحرير كل الأراضي المحتلة في​الجنوب كما في الشمال، مؤكدا أن لصبر سوريا حدودا بشأن ادلب، ويجب تحريرها. واكد المعلم أنه أصبح واضحا بان الادارة الاميركية تكذب بشأن الانسحاب من سوريا، وأشار الى أن البعد السوري كان له تأثير في الانتخابات المحلية التركية.

ولفت المعلم إلى أن الإدارة الأمريكية تكذب بشأن سحب قواتها الموجودة بشكل غير شرعي في سورية وليس من واجبنا تعليمهم الصدق.

وقال المعلم: إن حربنا على الإرهاب لم تتوقف والمؤامرة ضدنا مستمرة من خلال العدوان العسكري والحصار الاقتصادي بهدف إطالة أمد الأزمة في سورية لمصلحة (إسرائيل).

وأضاف المعلم: على (إسرائيل) ألا تتمادى.. لدينا الإرادة والتصميم وحربنا منذ عام 2011 حتى الآن هي لحماية سيادة سورية واستقلالها وتحرير كل شبر من أراضيها.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 4/9626 sec