رقم الخبر: 248592 تاريخ النشر: آذار 20, 2019 الوقت: 10:20 الاقسام: اقتصاد  
السفیر السوری یؤكد ضرورة تعزیز العلاقات الإقتصادیة بین دمشق وطهران

السفیر السوری یؤكد ضرورة تعزیز العلاقات الإقتصادیة بین دمشق وطهران

أكد سفیر سوریا لدي إیران 'عدنان محمود'، أن زیارة الرئیس السوری بشار الأسد الي الجمهوریة الإسلامیة تجسد العلاقات الستراتیجیة بین البلدین؛ مؤكدا ضرورة تعزیز العلاقات الإقتصادیة بین دمشق وطهران.

أكد سفیر سوریا لدي إیران 'عدنان محمود'، أن زیارة الرئیس السوری بشار الأسد الي الجمهوریة الإسلامیة تجسد العلاقات الستراتیجیة بین البلدین؛ مؤكدا ضرورة تعزیز العلاقات الإقتصادیة بین دمشق وطهران.
وجاء ذلك الیوم الثلاثاء، خلال لقاء محمود عدنان مع المساعد الخاص لرئیس مجلس الشوري الإسلامی للشؤون الدولیة 'حسین أمیر عبد اللهیان'
وفیما اعتبر زیارة بشار الأسد الي طهران بأنها تعكس العلاقات الستراتیجیة بین البلدین، صرح محمود عدنان ان هذه الزیارة ترمز الي إجتثاث الإرهاب فی المنطقة.
وأعرب عن إرتیاحه حیال العلاقات البناءة القائمة بین البلدین والإجراءات الفاعلة التی إتخذتها الجمهوریة الإسلامیة تجاه سوریا.
كما وصف نشاطات اللجنة الإقتصادیة المشتركة بین إیران وسوریا بأنها إیجابیة؛ مؤكدا ضرورة تعزیز العلاقات الإقتصادیة بین البلدین أكثر فأكثر.
وفی جانب آخر، أكد ضرورة الحفاظ علي إستقلال سوریا وضمان وحدة ترابها وإنسحاب أمیركا من الأراضی السوریة؛ واصفا مواقف أمیركا تجاه سوریا بأنها تدخلیة ومزدوجة.
من جانبه نوه عبد اللهیان، الي آخر التطورات الإقلیمیة والدولیة؛ قائلا ان إستمرار تواجد فلول الإرهابیین والمیلیشیات الأجنبیة المسلحة فی سوریا یتعارض مع السلام والأمن بالمنطقة.
وصرح، ان الجمهوریة الإسلامیة مستمرة فی دعمها لتبنی الحل السیاسی فی سوریا.
وفیما أشار الي الزیارة الأخیرة للرئیس السوری الي طهران والعلاقات الممتازة بین طهران ودمشق، أكد عبداللهیان ضرورة إستمرار وتوطید هذه العلاقات الستراتیجیة.
كما انتقد السلوك والسیاسات الأمیركیة حیال سوریا؛ مضیفا انه للأسف قد إنتهج ترامب توجها غیر بناء وهو یتابع حالیا تطبیق ذات الوصفة التدخلیة فی سوریا التی نفذت فی فنزویلا.
وأكد عبد اللهیان، ان المحاولات لإنعدام الأمن فی أی بلد بالمنطقة، تؤدی للمساس بأمن المنطقة برمتها.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/8338 sec