رقم الخبر: 248460 تاريخ النشر: آذار 17, 2019 الوقت: 19:58 الاقسام: عربيات  
نائب سابق يوضح أسباب خسارة الإسلاميين في انتخابات مجلس الأمة الكويتي

نائب سابق يوضح أسباب خسارة الإسلاميين في انتخابات مجلس الأمة الكويتي

قال النائب السابق في مجلس الأمة الكويتي، ناصر الدويلة، إن تراجع المرشحين الإسلاميين في الانتخابات التكميلية السبت، لها دلالات عدة في الوقت الحاضر.

وأضاف الدويلة في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك"، أن "بعض القوى عملت على تفتيت الأصوات الداعمة للجماعات الإسلامية في الانتخابات الأخيرة، وأن تلك المحاولات نجحت في إقصاء المرشحين عن التيارات الإسلامية في الكويت".

وأوضح النائب السابق أن "القوى السياسية دائما في الكويت تعمل على تفتيت الأصوات، إلا أن النتيجة التي حققها المرشح محمد مطر مرشح التيار الإسلامي في الدائرة الثانية مثلا تعبر عن منافسة قوية، في حين أن تراجع عمر العجمي في الدائرة الثالثة تعد خسارة حقيقية، خاصة أن الإسلاميين يفقدون تواجدهم في الدائرة الثالثة".

وأشار إلى أن "التيارات الإسلامية تراجعت في السنوات الأخيرة نتيجة المقاطعة، والأحداث التي شهدتها المنطقة".

ولكن عاد وقال "لكنهم لا يزالوا القوة الأكثر تنظيما في المجتمع الكويتي، ويمكن أن يعودوا بسرعة، خاصة أنهم يمثلون نحو 15% من الأصوات الانتخابية في الكويت، وأن خصومهم في الكويت يمثلون نحو 5%، فيما تدور النسبة الأكبر في فلك التيار الإسلامي"، بحسب قوله.

وشدد على أن التيار الإسلامي في الكويت يختلف نسبيا عن التيارات المشابهة في الدول الأخرى، وأن تراجعهم في الانتخابات الأخيرة ستدفعهم لتنظيم صفوفهم بشكل أكبر، بحيث يتداركوا الخسارة الحالية، وأن حقيقة المشهد ستتضح بشكل جلي في الانتخابات المقبلة.

وكان مجلس الأمة قد دعا إلى إجراء انتخابات تكميلية في 15مارس/آذار، بعد إبطال عضوية النائبين جمعان الحربش ووليد الطبطبائي.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الكويت ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/4399 sec