رقم الخبر: 247814 تاريخ النشر: آذار 10, 2019 الوقت: 14:43 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
وزارة العلوم الإيرانية ترحب بتطوير التعاون مع ماليزيا
رئيس قسم شؤون الطلاب غير الإيرانيين بوزارة العلوم:

وزارة العلوم الإيرانية ترحب بتطوير التعاون مع ماليزيا

قال رئيس قسم شؤون الطلاب غير الإيرانيين في وزارة العلوم والبحوث والتكنولوجيا في اجتماع مع مسؤولي التعليم العالي الماليزيين، إن وزارة العلوم مستعدة لتطوير أي تعاون بين إيران وماليزيا، وخاصة في شكل تبادل المنح الدراسية.

وبحسب تقرير صادر يوم امس الأحد عن جامعة طهران، فان (عبدالحميد علي زاده)، أوضح حول القدرات الدولية وسياسات الجامعة لجذب الطلاب والتعاون البحثي الثنائي والمتعدد الأطراف بين البلدين، وقال ان وزارة العلوم مستعدة لتبادل الزيارات والخبرات بين أعضاء هيئة التدريس لغرض الدراسة والبحث وإجراء بحث مشترك بين البلدين.

 التعاون مع ماليزيا هو فرصة ذهبية

كما قدم عباس قنبري، المستشار الدولي لكلية العلوم الاجتماعية في جامعة طهران، تقريراً عن الأنشطة العلمية والبحثية والدولية لجامعة طهران، بالإضافة إلى إحصائيات حول التعاون العلمي والبحثي بين إيران وماليزيا، خاصة في مجال إنتاج المقالات العلمية من قبل الباحثين الإيرانيين والماليزيين. وقال إن هذا التعاون هو فرصة ذهبية لاقى اهتماما من قبل البلدين.

وفي إشارة إلى أن أكثر من 5 الاف ورقة علمية مشتركة تم انتاجها ونشرها بين الباحثين الإيرانيين والماليزيين من عام 2012 حتى نهاية عام 2017، موضحا إن هذا جعل ماليزيا الشريك الدولي الثالث لإيران في إنتاج الوثائق العلمية، وإيران الشريك الدولي الرابع لماليزيا في إنتاج وثائق علمية من الطراز العالمي.

وأعلن قنبري إن أكثر من 10 آلاف باحث من كلا البلدين قد ساهموا في إنتاج هذا الحجم من الوثائق العلمية، منوها الى إن وجود مثل هذه القدرات الأكاديمية العلمية بين البلدين يعد قدرة فريدة لتطوير التعاون.

ماليزيا ترحب بالتعاون مع جامعة طهران

من جانبه وصف الأمين العام للتعليم العالي في وزارة العلوم الماليزية، (داتين سيتي هميشا)، زيارته إلى طهران وزيارة جامعة طهران بالخطوة الإيجابية للغاية، وأعرب عن استعداد وزارة العلوم الماليزية للبدء ومواصلة تكثيف التعاون التعليمي بين البلدين.

كما أكد على أن سياسة الحكومة الماليزية تشجع الحوار وتسعى جاهدة لتحقيق موقف مشترك من خلال البحث الأكاديمي بين الدول الإسلامية، لأن الحكومة قد أدركت أن اتخاذ خطوات نحو السلام والتضامن، مع إيلاء اهتمام لآراء علماء العلوم الإنسانية والعلوم الاجتماعية، له قيمة عالية.

وتفقد الأمين العام للتعليم العالي في وزارة العلوم الماليزية، برفقة وفد رفيع من وزارة العلوم وأهم الجامعات الماليزية، إلى جانب السفير الماليزي في طهران (داتوك رستم يحيى) تفقدوا كلية العلوم الاجتماعية في جامعة طهران، وفي نهاية الزيارة، وقع الطرفان على اتفاقيتين للتعاون في مجال الأبحاث بين جامعة بوترا (U.P.M.) وأوتارا الماليزية وكلية العلوم الاجتماعية في جامعة طهران في مجال (أنماط المسؤولية الاجتماعية المناسبة) و(العلوم الإعلامية).

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق-وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 7/6664 sec