رقم الخبر: 247707 تاريخ النشر: آذار 09, 2019 الوقت: 15:29 الاقسام: ثقافة وفن  
إيوان كسرى.. صرح حضاري يبحث عن مستقبل
يتميز بهندسته المعمارية الفريدة والتفاصيل المتشعبة

إيوان كسرى.. صرح حضاري يبحث عن مستقبل

لم تكن الحروب المتعاقبة التي شهدها العراق كافية لمحو آثاره وتراثه الذي امتد عبر قرون من الزمن يحكي تاريخه وأيامه، فما زال إيوان كسرى أو ما يعرف بإيوان المدائن شاخصا إلى يومنا هذا جنوب العاصمة العراقية بغداد منذ أيام الحكم الفارسي للعراق.

ويقع إيوان كسرى في منطقة المدائن التي تعرف لدى المواطنين باسم «سلمان باك» التي ترمز إلى الصحابي الجليل سلمان الفارسي المدفون هناك.

هذا الموقع التراثي يعد من أبرز ما بقي من تراث وحضارة على أرض بلاد الرافدين، وأوضح الباحث في الآثار والتراث العراقي حسن الشكرجي أن القصر شُيد في عهد كسرى الأول بعد الحملة العسكرية على البيزنطينيين عام 540 للميلاد.

ويتكون الموقع من الأجنحة الجدارية والإيوان الذي يصل ارتفاعه إلى 37 مترا، ويتميز بهندسته المعمارية الفريدة والتفاصيل المتشعبة التي تُظهر براعة الفن المعماري في ذلك الوقت.

وأشار الشكرجي إلى أنّ إيوان المدائن تعرض عام 1888 إلى سيل قدم من نهر دجلة أدى إلى اختفاء أجزاء كثيرة منه. ولم تكشف عمليات التنقيب عن تلك الأجزاء إلى يومنا هذا.

وأكد أن الإيوان يتمتع بمكان إستراتيجي مهم يمكن استغلاله لتطوير السياحة الأثرية التي تستقبل السياح من وجهات عدة، مشددا على أهمية دعم هذا النوع من السياحة الذي يعد ركيزة اقتصادية أساسية، والالتفاف حول آثار وحضارة البلد وحمايتها من التجاوزات وأعمال التخريب والتجريف والنبش.

ويزخر العراق بعدد كبير من الآثار والمواقع الأثرية التي أخذت حصة مهمة من مساحة العراق، الأمر الذي يتطلب رعاية واهتماما مستمرين حسبما قال بعض المواطنين في القضاء.

وعبر المواطن ليث النعيمي عن أهمية إيوان كسرى باعتباره رمزا لسكان قضاء المدائن وهوية لهم، لما يحمله من ذكريات الطفولة التي تمتد عبر الأجيال إلى يومنا هذا.

والإيوان كان بمثابة قبلة للناس في الماضي، ولا يكاد يخلو من السياح على مدار العام لاحتوائه على آثار تجسد تاريخ العراق وترمز إليه، مطالبا الجهات المعنية بإعادة تأهيل الموقع ليعود إلى سابق عهده، فهو يحظى بمكانة اجتماعية لدى العراقيين، لا سيما أهل قضاء المدائن الذين تملؤهم الحسرة على حاله الذي وصل إليه اليوم.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ الجزيرة
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 12/5294 sec