رقم الخبر: 246701 تاريخ النشر: شباط 27, 2019 الوقت: 10:59 الاقسام: دوليات  
نار الحرب تكاد تشتعل بين الجارين النوويين.. باكستان تُسقط مقاتلتين هنديتين

نار الحرب تكاد تشتعل بين الجارين النوويين.. باكستان تُسقط مقاتلتين هنديتين

أعلنت وزارة الدفاع الباكستانية، أن سلاح الجو الباكستاني أسقط، اليوم الأربعاء، طائرتين هنديتين داخل المجال الجوي الباكستاني.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع، الجنرال آصف غفور، في تغريدة على صفحته بـ"تويتر"، إن سلاح الجو أسقط مقاتلتين هنديتين انتهكتا الأجواء الباكستانية، مؤكدا أنه تم أسر أحد الطيارين.
وذكرت وكالة "رويترز" في وقت سابق أن طيارين هنديين ومدنيا لقوا مصرعهم إثر تحطم مقاتلة سقطت في الشطر الهندي من إقليم كشمير، اليوم الأربعاء.
وأضافت الوكالة أن 3 مقاتلات باكستانية على الأقل اخترقت الأجواء في الشطر الهندي من إقليم كشمير، صباح اليوم، قبل أن تعترضها مقاتلات هندية وتجبرها على العودة.
وأفادت مصادر أمنية بأن السلطات الهندية أغلقت مطار سرينجار في كشمير لمدة 3 ساعات بعد حادث تحطم المقاتلة. هذا ولم يتضح بعد سبب تحطم المقاتلة.
وذكرت وسائل إعلام في وقت سابق، أن 5 جنود هنود أصيبوا بإطلاق من الأراضي الباكستانية، وأن الجيش الهندي رد على مصدر النيران ودمر 5 نقاط حدودية للجيش الباكستاني.
إصابة جنود هنود في تبادل لإطلاق نار عند الحدود مع باكستان
من جهته قال الجيش الهندي إن 5 جنود أُصيبوا بإطلاق نار في منطقة جامو وكشمير الحدودية، مشيرا إلى أن إطلاق النار كان من داخل الأراضي الباكستانية.
ونقلت قناة "إن دي تي في" الهندية عن مصادر عسكرية أن جنودا باكستانيين أطلقوا النار مساء أمس الثلاثاء، باستخدام أسلحة نارية وقذائف هاون، مشيرة إلى أن إطلاق النار يتكرر بين الفينة والأخرى.
وأكدت نفس المصادر أن القوات الهندية بدورها ردت على مصادر إطلاق النار واستهدفت 5 نقاط حدودية للجيش الباكستاني.
وقد بدأت الأوضاع تتوتر عند الحدود الباكستانية الهندية بعد استهداف سلاح الجوي الهندي لمعسكر تابع لمسلحي تنظيم "جيش محمد" داخل القسم الباكستاني من منطقة جامو وكشمير. وقد اعترف هذا التنظيم بمسؤوليته عن الهجوم على حافلة كانت تقل أفرادا من الجيش الهندي داخل القسم الهندي من جامو وكشمير، وأسفر ذلك الهجوم عن مقتل أكثر من 40 عسكريا .
 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/7580 sec