رقم الخبر: 246043 تاريخ النشر: شباط 20, 2019 الوقت: 16:35 الاقسام: دوليات  
هافانا تكذّب واشنطن بشأن نشر قوات كوبية في فنزويلا
فنزويلا تتأهب لصدّ مساعدات"أمريكية على أراضيها

هافانا تكذّب واشنطن بشأن نشر قوات كوبية في فنزويلا

كذّبت هافانا واشنطن، وأكدت أنها لم تنشر أي قوات كوبية على أراضي فنزويلا.

وقال وزير الخارجية الكوبي برونو رودريغيز في مؤتمر صحفي: "حكومتنا تكذّب هذا الافتراء بشكل قاطع".

وذكر الوزير، أن عدد الكوبيين الموجودين حاليا في فنزويلا، يبلغ 20 ألفا وجميعهم من المدنيين، ويعملون بشكل رئيس في القطاع الطبي.

وفي وقت سابق، اتهمت الولايات المتحدة السلطات الكوبية بإرسال عسكريين وقوات أمن إلى فنزويلا.

من جانبه اتهم وزير الخارجية الكوبي الجانب الأمريكي بتدبير "حملة سياسية وإعلامية كبيرة وهي في العادة مقدمة لأعمال كبيرة تقوم بها واشنطن".

ووصف الأزمة في فنزويلا، بأنها "مؤامرة إمبريالية فاشلة، تم تدبيرها في واشنطن"، وأشار إلى أن محاولات تسليم المساعدات الإنسانية الأمريكية لفنزويلا، هي مقدمة لغزوها، وقال: "نعتبر جميعا شهودا على التذرع بالمساعدات الإنسانية لاجتياح فنزويلا".

وقبل ذلك، أعلن رئيس البرلمان الفنزويلي المعارض خوان غوايدو الذي أعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد، أنه سيفتح الحدود في 23 فبراير لدخول المساعدات الإنسانية. وفي الوقت الراهن يمنع الجيش الفنزويلي الذي لا يزال مواليا للرئيس نيكولاس مادورو دخول المساعدات الإنسانية الأمريكية من كولومبيا.

من جانبها أغلقت فنزويلا حدودها البحرية مع كوراساو منعا لاستخدام الجزيرة الهولندية الواقعة قبالة سواحلها الشمالية، منطلقا لإرسال مساعدات أمريكية لأراضيها.

وردّا على سؤال لوكالة فرانس برس الثلاثاء، بشأن مدى صحّة معلومات تداولتها الصحافة المحليّة ومفادها أنّ فنزويلا علّقت الرحلات البحرية بين موانئها وموانئ الجزر الهولندية الثلاث كوراساو وأروبا وبوناير، قال الأميرال الفنزويلي فلاديمير كوينتيرو "هذا صحيح"، دون أن يدلي بأي تعليق إضافي.

وأعلنت البرازيل الثلاثاء أنها ستضع قرب حدودها مع فنزويلا السبت المقبل مساعدات إنسانية موجّهة للفنزويليين، وذلك في إطار عملية يجري إعدادها "بالتعاون مع الولايات المتحدة".

وقال المتحدّث باسم الرئاسة البرازيلية أوتافيو ريغو باروس إنّ المساعدات المكوّنة من أغذية وأدوية "ستكون متاحة على الأراضي البرازيلية، في بوا فيستا وباكارايما، لكي تجمعها حكومة خوان غوايدو"، رئيس البرلمان الفنزويلي الذي نصّب نفسه رئيسا للبلاد واعترفت به خمسون دولة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 11/6392 sec