رقم الخبر: 245955 تاريخ النشر: شباط 19, 2019 الوقت: 19:50 الاقسام: عربيات  
مصر.. ارتفاع حصيلة قتلى تفجير وسط القاهرة
ويحمل الجنسية الأمريكية.. معلومات مثيرة عن انتحاري الأزهر

مصر.. ارتفاع حصيلة قتلى تفجير وسط القاهرة

* مقتل 16 "إرهابيا" في تبادل إطلاق نار مع قوات الأمن في العريش

كشف مصدر أمني ارتفاع عدد ضحايا تفجير إرهابي لعبوة ناسفة كان يحملها على ظهره وسط القاهرة، في وقت متأخر الاثنين.

ونقلت وكالة "رويترز" عن المصدر، صباح الثلاثاء، قوله إن ضابطا، برتبة مقدم، توفي متأثرا بإصابته في الانفجار الذي وقع في حي الدرب الأحمر، بالقرب من الجامع الأزهر، بوسط القاهرة، عند محاولة القبض على إرهابي تطارده الشرطة.

وقال المصدر الأمني إن الضابط الذي توفي لاحقا متأثرا بإصابته ينتمي إلى جهاز "الأمن الوطني".

ويرتفع بالتالي عدد الضحايا من رجال الشرطة إلى 3 قتلى، من جراء انفجار العبوة الناسفة، الذي أسفر أيضا عن مقتل الإرهابي.

وكان الانفجار قد أسفر، وقت وقوعه، عن مقتل رجلي شرطة وإصابة ثلاثة ضباط وثلاثة مدنيين، أحدهم طالب تايلاندي.وقالت وزارة الداخلية في بيان صدر الاثنين بعد الانفجار إن قوة أمنية كانت تطارد "إرهابيا" في إطار البحث عن مرتكب انفجار وقع في الجيزة يوم الجمعة.

وأضاف البيان أنه عند إلقاء القبض على الرجل "انفجرت إحدى العبوات الناسفة التي كانت بحوزته".

وذكر التلفزيون المصري أن الرجل الذي كانت تطارده الشرطة يدعى، الحسن عبد الله، سبق أن زرع عبوة ناسفة بدائية الصنع عثر عليها قرب دورية أمنية، عند مسجد بالجيزة، أسفر عن إصابة شرطيين وثلاثة مدنيين بجروج طفيفة.

في السياق نقل موقع "القاهرة 24" عن مصادر وصفها بالمطلعة، أن الانتحاري الذي فجر نفسه في قوة أمنية بمنطقة الدرب الأحمر، خلف الجامع الأزهر، يحمل الجنسية الأمريكية، وأنه احتجز على ذمة أحد القضايا التي تتعلق بجريمة قتل، وخرج منذ 3 اشهر فقط.

وقال الموقع الإخباري إن الانتحاري يدعى الحسن عبد الله، وعمره 37 عاماً، يحمل الجنسية الأمريكية، وينتمي لعائلة ثرية تسكن في منطقة مصر الجديدة، وأن والده يعمل طبيب ومقيم بالولايات المتحدة الأمريكية، وبعض أفراد في عائلته حاصلين كذلك على الجنسية الأمريكية.

من جهة اخرى ذكرت مصادر أمنية مصرية، الثلاثاء، أن 16 إرهابيا قتلوا في مواجهات مع الشرطة خلال مداهمة وكرين في العريش شمالي سيناء.

وأوضحت المصادر أن معلومات توافرت لقطاع الأمن الوطني عن البؤرتين، اللتين تختبئ فيهما مجموعة من الإرهابيين خططوا لتنفيذ سلسلة من العمليات ضد المنشآت الهامة والحيوية وشخصيات هامة بنطاق مدينة العريش.

وخلال مداهمة البؤرة الأولى في أحد المنازل المهجورة في حي العبيدات، في دائرة قسم شرطة ثالث العريش، بادرت العناصر الإرهابية بإطلاق النيران بكثافة على قوات الشرطة وتم التعامل معها، مما أسفر عن مصرع 10 من المسلحين.

وبمداهمة البؤرة الثانية في أحد المنازل تحت الإنشاء بمنطقة أبو عيطة، في دائرة قسم شرطة ثالث العريش، تم تبادل لإطلاق النيران بين العناصر الإرهابية والقوات، مما أسفر عن مصرع 6 منهم، والعثور بحوزتهم على عدد من الأسلحة النارية والذخائر والعبوات والأحزمة الناسفة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: القاهرة ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3104 sec