رقم الخبر: 245218 تاريخ النشر: شباط 13, 2019 الوقت: 09:03 الاقسام: سياسة  
إحياء الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الإسلامية في مختلف انحاء العالم

إحياء الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الإسلامية في مختلف انحاء العالم

خارجية الارجنتين تهنئ بالذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية

سفير ايران في هولندا: الاتفاق النووي انموذج جيد لانتصار الدبلوماسية

اعتبر السفير الايراني في هولندا علي رضا جهانغيري، الاتفاق النووي انموذجا جيدا لانتصار الدبلوماسية.

وخلال مراسم احتفالية اقيمت الثلاثاء لمناسبة الذكرى السنوية الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية في ايران بحضور العديد من المسؤولين الهولنديين والسفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية للدول الاخرى ومسؤولي مختلف المنظمات الدولية، قال جهانغيري، ان الاتفاق النووي يعد انموذجا ناجحا لانتصار الدبلوماسية والتعددية وتنفيذ ايران لتعهداتها لكنه بالمقابل يعد فشلا تاريخيا لاميركا بخروجها منه ونكثها لتعهداتها تجاهه.

واضاف، ان التقارير الـ 13 الصادرة عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية شهادة واضحة لالتزام ايران بتعهداتها ولكن للاسف فان الاطراف الاخري ومنها اوروبا لم تستطع لغاية الان تنفيذ تعهداتها وبالتالي فان التوازن قد اختل في الاتفاق النووي.

واعرب جهانغيري عن امله بان يتمكن الطرفان من الاستفادة من المصالح الاقتصادية للاتفاق النووي من خلال الالية المالية الخاصة التي اعلن عنها الاتحاد الاوروبي اخيرا بعنوان 'اينستكس'.

وفي جانب اخر من حديثه قال السفير الايراني، ان الشعب الايراني وعلى مدى الاعوام الاربعين الماضية ذهب ضحية الارهاب والاسلحة الكيمياوية ومختلف انواع مؤامرات الاعداء الا انه تمكن في جميع هذه المجالات اعتمادا على طاقاته من التغلب على المشاكل واعادة اعمار المناطق التي دمرها الحرب وازالة تداعبات الحظر وتحقيق نجاحات كبرى في جميع المؤشرات.

واكد السفير الايراني بان تواجد ايران الاستشاري في بعض دول المنطقة ياتي بناء على طلبها واشار الى دور ايران في مكافحة الارهاب والتطرف، وقال، انه لو لم يكن الدعم من ايران لربما شهدنا اليوم مصيرا اخر في المنطقة.

 إحياء الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الإسلامية في آستانا

أقيمت مراسم لإحياء الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية في ايران بالعاصمة الكازاخية آستانا، حضرها مسؤولون وشخصيات بارزة من البلدىن.

وأكد السفير الايراني لدى كازاخستان 'مجيد صابر' خلال المراسم على الدور البارز والريادي للشعب الايراني والقيادة الفريدة لمفجر الثورة الاسلامية في انتصار هذه الثورة.

وتابع السفير الايراني في آستانا أن ايران تتمتع اليوم بالاستقلال التام حيث تمكنت من الحفاظ على سيادتها الوطنية طيلة العقود الاربعة من انتصار الثورة الإسلامية وحققت تقدما ملحوظا في مختلف المجالات.

وفي معرض اشارته إلى العلاقات والقواسم الثقافية المشتركة بين طهران وآستانا، وصف مجيد صابر العلاقات بين البلدىن بانها علاقات تاريخية تقوم على اسس الصداقة والأخوة؛ معتبرا حضور الجاليات الكازاخية في ايران وايضا الرعايا الايرانيين المقيمين في كازاخستان بانه جسر صداقة بين البلدىن.

كما لفت السفير الايراني إلى الاتجاه المتنامي للعلاقات الثنائية بين البلدىن في المجالات الاقتصادية والسياسية والثقافية والشعبية.

بدوره، هنأ مساعد وزير الصناعة وتنمية البنى التحتية في جمهورية كازاخستان، بصفته ضيف شرف على الحفل، هنأ بذكرى انتصار الثورة الإسلامية في ايران؛ متمنيا المزيد من الازدهار والرقي للشعب الإيراني.

وقال إن إيران ونظرا لإمكانياتها الاقتصادية وموقعها الجيوسياسي، تعتبر شريكة كازاخستان الرئيسية؛ واصفا التعاون الاقتصادي والاستثماري وخاصة في مجالات النقل والزراعة والتعدين بانه يجري بوتيرة جيدة بين البلدىن.

يذكر، انه حضر في مراسم احياء ذكرى انتصار الثورة الاسلامية، سفراء ودبلوماسيون من مختلف الدول، إلى جانب ممثلين عن المنظمات الدولية المقيمين في آستانا ومسؤولين عسكريين ورجال اعمال وأكاديميين وإعلاميين واساتذة وطلاب جامعات في جمهورية كازاخستان.

 اقامة مراسم الاحتفال بذكرى انتصار الثورة الاسلامية في سلوفينيا

اقيمت في عاصمة سلوفينيا، ليوبليانا مراسم احتفالية بمناسبة مرور اربعين عاما على انتصار الثورة الاسلامية في ايران؛ شارك فيها جمع غفير من المسؤولين السياسيين والاقتصاديين الى جانب شخصيات ثقافية ودينية وعلمية واعلامية في هذا البلد.

وتضمنت هذه المراسم عزف النشيد الوطني الايراني، وكلمة سفير الجمهورية الاسلامية لدى سلوفينيا 'كاظم شافعي'، الذي استعرض فيها التاريخ الثقافي والحضاري الايراني العريق.

واكد شافعي ان الثورة الاسلامية شكلت منعطفا تاريخيا في ايران؛ منوها بالانجازات التي تحققت على مدى العقود الاربعة الماضية بفضل الثورة ورعاية الامام الخميني (رض)، ولا سيما الاستقلال وسيادة الشعب والاستقرار السياسي والتقدم الاقتصادي في البلاد.

وتابع السفير الايراني في ليوبليانا، ان الثورة الاسلامية ستواصل مسارها نحو التقدم والازدهار بفضل توجيهات قائد الثورة الاسلامية الحكيمة اية الله العظمى الخامنئي.

وفي جانب اخر من تصريحاته، تطرق شافعي الى الاتفاق النووي، مبينا ان ايران لم تدخر جهدا في سياق الحفاظ على هذا الاتفاق؛ ومؤكدا ان ديمومته قائمة على التزام جميع الاطراف بتعهداتها قبال هذا الاتفاق.

وفي معرض الاشارة الى الآلية المالية الاوروبية، قال السفير شافعي انها خطوة مرحب فيها من قبل ايران رغم انها جاءت متاخرة؛ مردفا : نحن نعتقد بضرورة اتخاذ مزيد من الاجراءات الاساسية والمؤثرة من جانب الاتحاد الاوروبي في هذا الخصوص.

 خارجية الارجنتين تهنئ بالذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية

بعثت وزارة خارجية الارجنتين برقية الي سفارة الجمهورية الاسلامية في 'بوينس آيروس'، مهنئة فيها المسؤولين الايرانيين بمناسبة حلول الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية في ايران.

وجاء في برقية التهنئة، ان 'وزارة الخارجية وادارة المراسيم تقدم باسم حكومة الارجنتين فائق الاحترام وخالص التهاني الى سفارة الجمهورية الاسلامية بمناسبة ذكرى انتصار الثورة الاسلامية في ايران'.

في سياق متصل، بعث جمع من الصحفيين والمحللين في الارجنتين رسالة تهنئة الي القائم باعمال سفارة الجمهورية الاسلامية في بوينس ايروس 'محمد فرهاد كليني' بمناسبة الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية؛ واصفين فيها الثورة الاسلامية بأنها نبراسا لدول امريكا اللاتينية.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق + وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/6914 sec