رقم الخبر: 244929 تاريخ النشر: شباط 10, 2019 الوقت: 13:04 الاقسام: اقتصاد  
مصفاة بندرعباس لتكرير النفط تدر أرباحاً سنوية بقيمة 140 مليون دولار
في ظل الثورة الإسلامية؛

مصفاة بندرعباس لتكرير النفط تدر أرباحاً سنوية بقيمة 140 مليون دولار

أعلن المدير العام لشركة تكرير النفط الخام في بندرعباس 'هاشم نامور'، ان تأسيس مصفاة النفط في بندرعباس والتي تعد المصفاة الأكثر تطورا في الشرق الأوسط والوحيدة في إيران لتكرير النفط الخام الثقيل، أظهر إنتاجها من المكثفات الغازية نموا ليصل الى 350 ألف برميل يوميا وبأرباح تبلغ قيمتها 140 مليون دولار سنويا.

وأضاف: انها واحدة من شركات التكرير العشر في البلاد التي تم تأسيسها بعد إنتصار الثورة الإسلامية على يد الخبراء الإيرانيين وبالإعتماد على كفاءاتهم الذاتية.

وقد بدأت العمليات التنفيذية والأساسية لتصميم مصفاة بندرعباس منذ عام 1990، كما بدأت عمليات تركيب الأجهزة والمعدات اللازمة لها في العام 1994، ليتم تدشينها على يد الخبراء الإيرانية صيف العام 1997 بطاقة إستيعابية تبلغ 232 ألف برميل يوميا.

ويعد استخدام مياه البحر بكميات كبيرة لتبريد وإنتاج المياه العذبة، واستخدام رصيف نفطي لتلقي النفط الخام الثقيل وفوق الثقيل، وتصدير واستيراد المنتجات البترولية التي تشكل المواد الخام الأساسية للمصفاة، والحيازة على أكبر وحدة تكسير بالهيدروجين في البلاد من حيث السعة الانتاجية، تعد من خصائص مصفاة بندرعباس للنفط.

وتابع نامور: 'إن المواد الخام اللازمة للمصفاة والتي تشمل النفط الخفيف يتم توفيره من جزيرة هنكام (جنوب)، والنفط الخام الثقيل والمكثفات الغازية يتم توفيرها من مصادر الغاز في سرخون (التابعة لمحافظة هرمزغان-جنوب) وعسلوية (التابعة لمحافظة بوشهر-جنوب).

وقال: إن حوالي 18 في المائة من تكرير النفط الخام، وبالتالي توفير المنتجات البترولية التي يحتاجها البلاد، يتم إنتاجها في مصفاة بندرعباس للنفط، وان السعة الإنتاجية لهذه المصفاة بالإضافة إلى هرمزغان تسد حاجة ست محافظات من المنتجات النفطية، وهي سيستان وبلوجستان وكرمان ويزد و فارس وبوشهر وخراسان الجنوبية.

ولفت المدير العام لشركة بندرعباس لتكرير النفط، الى انه من خلال تنفيذ مشروع زيادة السعة الإنتاجية لمصفاة بندرعباس، زادت طاقة التكرير في هذه المصفاة بمقدار 30 ألف برميل يومياً من المكثفات الغازية والنفط الخام الخفيف، لتصل إلى 350 ألف برميل يومياً، مما أدى إلى زيادة إنتاج المنتجات البترولية وخاصة وقود الديزل والبنزين.

وحسب نامور، فإن تنفيذ هذا المشروع، بالإضافة إلى توفير 600 مليون دولار في الاستثمار الأساسي لتكرير 30 ألف برميل يومياً من المكثفات الغازية والنفط الخام الخفيف، حقق عائدات بقيمة 140 مليون دولار سنوياً في هذه المصفاة.

وأضاف هذا المسؤول: ان في سياق تنفيذ مشروع زيادة السعة الإنتاجة لمصفاة بندرعباس، تم إنشاء 3 مستودعات للنفط الخام والمكثفات الغازية تبلغ سعة كل واحد منها 500 ألف برميل؛ مما أدى الى النهوض بالطاقة الإستيعابية لتخزين المواد الخام اللازمة لهذه المصفاة بنسبة تبلغ 50 بالمئة.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 13/0644 sec